"فورد بيرفورمانس" تطوّر "موستانج جي تي 3" لتنافس عالمياً في سباق "دايتونا 2024"

أعلنت فورد بيرفورمانس، قسم الأداء العالي لشركة فورد موتور كومباني المتخصص في رياضة السيارات وأنشطة السباق، عن تجهيزها لسيارة موستانج جي تي3 للمنافسة في سباق "دايتونا 2024".
وبذلك ستقود فورد موستانج، السيارة الرياضية الأيقونية التي مهدت الطريق لفئة السيارات الرياضية ذات المقعدين، عودة فورد إلى سباقات السيارات الرياضية العالمية.
وكشفت فورد بيرفورمانس عن خططها لتطوير سيارة السباق الجديدة موستانج جي تي 3 والتي ستنافس ضمن موسم سباق الاتحاد الدولي للسيارات 2024، والذي يشمل "24 ساعة من دايتونا".
وسيكون مشروع تطوير سيارة موستانج الجديدة، والذي أُعلن عنه قبل انطلاق سباق رولكس 24 في دايتونا، مشروعاً مشتركاً بين فورد بيرفورمانس وفريق السباقات "ملتيماتيك موتورسبورتس" الذي تربطه علاقة تعاونية معها على مدى سنوات.
وسيشمل البرنامج فريق عمل IMSA GTD Pro الذي يضم سيارتين وتديره شركة ملتيماتيك، بالإضافة إلى سيارات سباق موستانج الخاصة بالعملاء من فئة GTD التي ستبدأ في دايتونا 2024.

وصرّح مارك راشبروك، المدير العالمي لشركة فورد بيرفورمانس موتورسبورتس: "أنشأنا منذ البداية سيارة موستانج لتنافس في السباقات، ويسعدنا أن نقدم إصدار جي تي3 للتنافس وجهاً لوجه مع أكبر الشركات المصنّعة لسيارات السباق في العالم. وبفضل تاريخنا الحافل الذي يمتد إلى 58 عاماً في سباقات السيارات العالمية والتي تشمل سباق ناسكار وبطولة السوبر الأسترالية، نحن على استعداد للارتقاء بسيارة موستانج إلى المستوى التالي من الأداء العالمي".

وأضاف راشبروك: "يُعد فريق ملتيماتيك موتورسبورتس الشريك المثالي بالنسبة لنا في هذا المشروع، حيث عملنا معاًّ على تطوير العديد سيارات موستانج للعملاء في الماضي، ودعمونا في برنامج فورد جي تي وبرامج سباق العملاء Bronco® DR، لنثبت قدرتنا على التعاون لتوفير برامج سباق على مستوى البطولة لشركة فورد وعملائها".

من جانبه قال لاري هولت، نائب الرئيس التنفيذي للعمليات الخاصة لدى ملتيماتيك موتورسبورتس: "نتطلع إلى العمل على برنامج IMSA الجديد بالإضافة إلى برنامج عملاء جي تي3 بالتعاون مع فورد بيرفورمانس، حيث تربطنا علاقة طويلة ورائعة بأبرز سباقات السيارات الرياضية الاحترافية وكذلك في تطوير البرامج وسيارات سباقات العملاء التنافسية. ونقدّر ثقة فورد بيرفورمانس بخبرتنا، ويسعدنا أن نكشف للعالم عن مشاريع موستانج المستقبلية قريباً".
سيتم تزويد سيارة سباق موستانج جي تي3 الجديدة بمحرك فورد V8 سعة 5.0 ليتر الذي تم تطويره مع فورد بيرفورمانس وصُنع من قبل فريقM-Sport  كمبريا إنجلترا الفائز ببطولة العالم ذو التعاونات الكثيرة على مدى سنوات في السباقات.

وتتمتع فورد برفورمنس وفريق ملتيماتيك موتورسبورتس بتاريخ حافل بالإنجازات أبرزها بطولةFIA World Rally، بالإضافة الى تعاون جمعهما مؤخراً لتطوير وإعداد سيارة فورد بوما هايبريد رالي1 التي أنهت السباق بترتيب 1-3-5 في أول سباق لها في رالي مونتي كارلو بشهر يناير.

من جهته علّق، مالكوم ويلسون مالك فريق M-Sport، قائلاً: "يمتلك فريقنا M-Sport ثروة من المعرفة والخبرة العميقة في حلبة سباق السيارات، لا سيما من برنامج جي تي3 الخاص بنا الذي استخدم محرك V8 الذي طوره فريق M-Sport لسيارة جي تي3 والذي ساعدنا على تحقيق النصر في سباق باثورست 2020 الذي يمتد إلى 12 ساعة وفي حلبة الـ1000 كيلومتر ضمن سباق بول ريكارد لعام 2019، ويسعدنا أن نوسع علاقتنا مع فورد لتشمل عالم السباقات بعد 25 عام من النجاحات في بطولة العالم للرالي والتي حققت نتائج مذهلة مع سيارة بوما هايبريد رالي1".

وأضاف ويلسون: "ساهم أحدث مشاريعنا للمحركات بجعلنا المورد الرسمي لمحركات البطولة البريطانية للسيارات السياحية التي تستخدم أيضاً بنية محرك فورد. ونتطلع للتعاون والعمل بشكل مباشر مع فورد بيرفومانس وملتيماتيك على تطوير وتهيئة سيارة موستانج جي تي3، وسنبذل أقصى جهدنا بالعمل على تطوير كافة الجوانب في السيارة لنحقق المزيد من الانتصارات حول العالم".
ستجعل فورد وملتيماتيك سيارات موستانج جي تي3 المدعمة من المصنع والمجهزة للعملاء متوفرة للفِرَق اعتباراً من بداية موسم 2024.
وسيكون جوي هاند، أحد السائقين الفائزين في سباق المحترفين Le Mans 24 Hours GTE Pro لعام 2016 بسيارة فورد جي تي، أحد السائقين الذين سيختبرون البرنامج الجديد، إضافةً إلى استمراره بدوره كسائق تطوير ومدرب لدى فورد بيرفورمانس. وكجزء من مهامه، سيقود أيضاً سيارة فورد موستانج ضمن فريق ريك وير ريسينغ في ستة سباقات للفوز بكأس ناسكار في عام 2022.

من جانبه، قال جوي هاند: "أشعر بسعادة كبيرة بوجودي ضمن برنامج فورد لسباق السيارات الرياضية. وبقدر ما أحب المنافسة والفوز على المضمار، أستمتع أيضاً بكوني جزءاً من عملية تطوير سيارات السباق الجديدة مثل موستانج، حيث أجرينا الكثير من الاختبارات في برنامج فورد جي تي، لذلك سيكون من الرائع العمل مرة أخرى مع فريق فورد وملتيماتيك حيث سنجعل هذه السيارة على أتم استعداد للمنافسة".

 

طباعة