العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بارات: شهدنا نمواً كبيراً في الطلب على التقنيات الهجينة

    مجموعة السيارات في "الفطيم" تكشف عن ارتفاع في مبيعات تويوتا ولكزس

    آندي بارات. من المصدر

    كشفت مجموعة السيارات في الفطيم عن تحقيق ارتفاعاً في مبيعات في النصف الأول من عام 2021 تعكس التعافي المستمر الذي يشهده قطاع السيارات في الإمارات بعد عامٍ حافل بالتحديات.

    وحققت علامتا تويوتا ولكزس التابعتين لمجموعة السيارات في الفطيم مبيعات مرتفعة وزيادةً في حصتهما في السوق مع إطلاق طرازات رئيسة جديدة واستجابتهما السريعة للتغيرات في طلب العملاء.

    وقال آندي بارات، مدير عام الفطيم لكزس والفطيم تويوتا: "بعد النتائج الرائعة التي حققناها مع نهاية عام 2020، وعلى الرغم من التحديات التي فرضتها أزمة كوفيد-19 على المستوى العالمي، يسعدنا أن نعلن عن مزيد من الإنجازات في النصف الأول من عام 2021، جاءت نتيجة إطلاق طرازاتٍ جديدة ومرتقبة مميزة والجودة العالية لمنتجاتنا وخدماتنا التي نقدمها لعملائنا. وتُظهر هذه النتائج المهمة نجاح الاستراتيجية القوية لمجموعة السيارات في الفطيم التي تقوم على التركيز على رضا العملاء وإطلاق طرازات مذهلة تتميز بموثوقية عالية".

    وأضاف بارات: "تلتزم مجموعة السيارات في الفطيم بمواصلة النجاح في النصف الثاني من العام الجاري وفي المستقبل، ولا سيما مع افتتاح صالات عرض جديدة في العين وعجمان، ما يشكلُ دليلاً راسخاً على ريادة المجموعة في القطاع ويجسد نموذج عملها الديناميكي الذي يهدف إلى تحقيق النجاح وضمان النمو المستدام في قطاع السيارات واقتصاد الإمارات بشكل عام".

    وشهدت مبيعات الفطيم تويوتا في النصف الأول من العام الجاري ارتفاعاً بنسبة 12% مقارنةً بالفترة نفسها من العام الماضي مدفوعةً بإطلاق طرازاتٍ جديدة ومميزة تتضمن هايلاندر وسي إتش آر وكورولا كروس. وحافظت العلامة على زخم مبيعاتها مع الإطلاق المنتظر لسيارة لاند كروزر 300 الجديدة كلياً في عام 2021، ما زاد من حصة الطراز في السوق، حيث حقق مبيعات ضخمة تجاوزت الألف سيارة في الأسبوع الأول فقط.

    وشهدت الطرازات التجارية من تويوتا مثل هاي أيس وهايلكس زيادةً في حصتها في السوق أيضاً، بنسبة 8% و 7% على التوالي مقارنةً بالنصف الأول من عام 2020. كما حصلت طرازات مثل كورولا، وياريس سيدان، وسوبرا على نصيبها من النجاح، حيث ازدادت حصتها في السوق بنسب 6% و3% و37% على التوالي مقارنةً بعام 2020.

    وحافظت الفطيم لكزس على أدائها الجيد في النصف الأول من عام 2021، مع زيادةٍ طفيفة في حصتها في السوق مقارنةً بعام 2020. وشهد الربع الثاني من هذا العام أقوى فترة بالنسبة للعلامة، حيث زادت حصتها في السوق بأكثر من 3% مقارنةً بعام 2020؛ وبنسبة 5.7% مقارنةً بالربع الأول من عام 2021.

    وحافظت بعض الطرازت مثل لكزس إل إكس على صدارتها لقطاع السيارات الرياضية الضخمة ومتعددة الاستعمالات مع حصة في السوق تزيد عن 54%، مما يؤكد ثقة العملاء الراسخة بالسيارات الرياضية الفاخرة ومتعددة الاستعمالات. وأطلقت الفطيم لكزس مؤخراً طراز آي إس الذي أثر بشكل ملحوظ وإيجابي على أداء لكزس في النصف الأول من العام الجاري، إذ زاد حصتها في السوق بنسبة 15.8%، كما ساهمت بعض الطرازات الأخرى من العلامة في زيادة حصتها في السوق خلال الفترة نفسها، مثل آر إكس وآر إكس هايبرد وإل إس وإل سي.

    السيارات الهجينة والكهربائية
    حول إطلاق سيارات هجينة وسيارات كهربائية جديدة بنهاية العام الجاري، قال آندي بارات: "شهدنا نمواً كبيراً في الطلب على التقنيات الهجينة، وتوجهاً نحو شراء السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات الأصغر حجماً، حيث بدأ العملاء بتقبّل التكنولوجيا الجديدة والإقبال عليها. كما أطلقنا في شهر أبريل سيارة كورولا كروس هايبرد الجديدة كلياً، والتي تعتمد على تراث تويوتا القوي في مجال التقنيات الكهربائية والهجينة المتقدمة".

    التعافي
    وعن تعافي الفطيم تويوتا من تداعيات الأزمة التي شهدها العالم في 2020، أكد بارات: "سنلاحظ، عند الاطلاع على بيانات الأشهر الستة الأولى للعام الجاري، ارتفاع الثقة في قطاع الأعمال من جديد، لا سيما في قطاعات المركبات التجارية الخفيفة والدراجات النارية، حيث شهدنا زيادة في الطلب بالتزامن مع استئناف حركة الأعمال في الكثير من الشركات في الإمارات بفضل قدرتها على المضي بخطوات واثقة. ويمثل هذا الانتعاش توجهاً عاماً ومؤشراً يدلّ على انتعاش الاقتصاد وتحرّك عجلته في الإمارات. وبصورة إجمالية، تحسنت الأسواق بنسبة 18% خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام الحالي قياساً بالفترة نفسها من العام الماضي، غير أنها لا تزال متراجعةً بنسبة 15% عن مستوياتها في 2019، والتي تشكل آخر المؤشرات الإيجابية في فترة ما قبل كوفيد-19".

    وأوضح أن مجموعة السيارات في الفطيم تشهد نمواً لافتاً، حيث تحافظ على مكانتها الريادية وتستأثر بحصة تقارب 40% في السوق. ويرتكز هذا النمو بشكل رئيسي على الشركات الصغيرة والمتوسطة ومبيعات السيارات الجديدة والمستعملة بالتجزئة، ما يؤكد على حالة الثقة المتزايدة عند العملاء والشركات فيما يتعلق بالإنفاق.

    وأضاف: شهدت مبيعات الفطيم تويوتا زيادة ملحوظة بنسبة 12% خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام بالمقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي، وجاء ذلك مدفوعاً بطرح طرازات جديدة شملت سيارات هايلاندر وسي إتش آر وكورولا كروس. وحافظت العلامة على زخمها القوي من خلال إطلاق سيارة تويوتا لاند كروزر 300 المرتقبة والجديدة كلياً في عام 2021، والتي ساهمت بزيادة حصة هذا الطراز في السوق، وحقق الطراز أكثر من ألف عملية بيع خلال الأسبوع الأول وحده. وشهدت حصص الطرازات التجارية نمواً ملحوظاً في السوق، إذ ارتفعت حصة هايس بنسبة 8% وهايلكس بنسبة 7% بالمقارنة مع النصف الأول من عام 2020. كما حصلت طرازات مثل كورولا وياريس سيدان وسوبرا على حصتها من النجاح بعد أن سجلت زيادة في حصتها في السوق بواقع 6% و3% و37% على التوالي بالمقارنة مع عام 2020".

    وبين: "حافظت الفطيم لكزس على أدائها الجيد خلال النصف الأول من العام 2021، وسجلت زيادة طفيفة في حصتها في السوق بالمقارنة مع عام 2020. وشهد الربع الثاني من هذا العام الأداء الأقوى للعلامة التي نجحت بزيادة حصتها السوقية بأكثر من 3% بالمقارنة مع العام 2020، مع تسجيل نمو بنسبة 5.7% بالمقارنة مع الربع الأول من العام 2021. وواصلت طرازات مثل لكزس إل إكس حضورها المهيمن والرائد في قطاع السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات الضخمة مع حصة في السوق تجاوزت 54%، ما يبرهن على ثقة السوق المستمرة بالسيارات الرياضية متعددة الاستعمالات الفاخرة. وأطلقت الفطيم لكزس مؤخراً سيارة لكزس آي إس التي تركت بصمةً إيجابيةً واضحةً على أداء العلامة خلال النصف الأول من العام، وساهمت بزيادة حصتها في السوق إلى 15.8%. وشملت قائمة الطرازات الأخرى التي ساهمت بزيادة حصة علامة لكزس في السوق خلال النصف الأول من العام 2021 كلاً من لكزس آر إكس، ولكزس آر إكس هايبرد، ولكزس إل إس الرائدة، ولكزس إل سي".

    زيادة الحصة في السوق
    وحول الهدف المحدد لزيادة حصة الفطيم للسيارات في السوق المحلية خلال العام الحالي، قال بارات: "تمكنت شركة الفطيم، من خلال اتباعها منهجية ريادية متينة في مجال إدارة الأعمال وخدمة العملاء، من مواصلة النمو والتوسع وتلبية الاحتياجات المتغيرة للعملاء. ومن خلال منهجيتنا العريقة المتمحورة حول العملاء وسعينا المستمر إلى الكمال، نلتزم بمواصلة تنويع عروضنا لنكون قادرين على الوفاء بوعدنا في إثراء حياة عملائنا باستمرار".

    واضاف: "أطلقنا في شهر يونيو الماضي الجيل المطوّر والجديد من سيارة لاند كروزر التي طال انتظارها، في الإمارات، في خطوة ترتقي بالمكانة المرموقة لإحدى أكثر السيارات شهرةً في الشرق الأوسط، وهو ما شكل لحظة مهمة بالنسبة لنا. وشهدت السيارة الرائدة إعادة تصميم كامل مع إدخال تحسينات غير مسبوقة على الهيكل الأساسي ومجموعة نقل الحركة بما يليق بالسيارة التي تتربع على عرش فئة السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات، احتفالاً بالذكرى السنوية السبعين لانطلاق لاند كروزر في العالم. وتلقّينا خلال الأيام الخمسة الأولى من طرحها أكثر من ألف طلب شراء، ما يعكس مستويات الطلب المرتفعة على الطراز. وتسلّم أول 50 عميلاً لسيارة لاند كروزر الجديدة كلياً سياراتهم من صالة عرض الفطيم تويوتا في دبي فستيفال سيتي مع أول دقيقة في أول يوم مبيعات تزامناً مع الاحتفال بعام الخمسين في دولة الإمارات".

    وأكد بارات: "بعد إطلاق سيارة لاند كروزر 2022 الجديدة كلياً، الخيار المفضل في الإمارات، سيتم الكشف عن إصدار جي آر إس المذهل خلال الأشهر القادمة. ولا يسعنا تقديم أي تفاصيل حالياً، لكننا نعِد بمواصلة طرح أرقى الطرازات في السوق الإماراتية من مختلف العلامات التي نوفرها".

    طباعة