«تويوتا» تكشف عن الجيل الثاني من سيارتها «ميراي»

    سيارة الجيل الثاني تعتمد على نظام الدفع الخلفي. ■ من المصدر

    كشفت شركة «تويوتا» أخيراً عن الجيل الثاني من سيارتها «ميراي» العاملة بوقود الهيدروجين، وذلك كطراز خاص بعام 2021، والذي حصل على تغيرات واسعة، طالت الخطوط التصميمية الخارجية والداخلية، بجانب زيادة مدى السير الذي يتيحها خزان الوقود الممتلئ، على أن يتم طرحه في الأسواق بحلول خريف العام الجاري.

    وتستند «ميراي» في توليد الطاقة على وقود الهيدروجين والأوكسجين، ما يجعل انبعاثات الغازات الصادرة عن شبكة العادم تقتصر على بخار المياه فقط، وبالتالي منحها بامتياز السيارة الصديقة للبيئة، بجانب تمتعها بالقدرة على إتمام عملية تعبئة خزان الوقود في مدة لا تتعدى خمس دقائق.

    وتتمتع السيارة الجديدة بخطوط خارجية جريئة وأنيقة، تتماشى في هويتها مع مفهوم السيارات الكوبيه. فيما حملت البيئة الداخلية مفهوم الخطوط الأنيقة ذات البنية التصميمية البسيطة، مع التركيز بشكل رئيس على الشاشات الرقمية، سواء في لوحة العدادات التي تأتي بقياس ثماني بوصات، أو على صعيد الشاشة المركزية العاملة باللمس، من قياس 12.3 بوصة، والمخصصة لنظامي الترفيه والمعلومات، وانتهاء بمرآة رقمية للرؤية الخلفية.

    وتعتمد سيارة الجيل الثاني على نظام الدفع الخلفي، ما يضمن تحسين متعة القيادة والتحكم. وأشارت «تويوتا» إلى الزيادة الطارئة على مدى السير والبالغة 30% مقارنة بالجيل الأول، مع قدرة خزان الوقود الممتلئ على منح السيارة مدى سير يصل إلى 630 كيلومتراً.

    طباعة