بريطانيا تهدف لتنظيم حذف مواقع التواصل للمحتوى

الشركات غير الملتزمة بقرارات الحكومة البريطانية قد تواجه غرامات بملايين الجنيهات. أرشيفية

ذكرت صحيفة «التايمز» أن الحكومة البريطانية ستعلن عن خطط لقانون جديد هذا الأسبوع، سيفرض على شركات التواصل الاجتماعي الالتزام بالحياد ويمنعها من حذف التعليقات «بشكل تعسفي» لأنها مثيرة للجدل.

وأضافت الصحيفة أن وزراء بريطانيين سيعلنون يوم الثلاثاء تلك الخطط التي ستنفذها هيئة «أوفكوم» المسؤولة عن تنظيم الاتصالات.

وذكر التقرير أن الشركات التي لن تفي بالالتزامات قد تواجه غرامات قيمتها ملايين الجنيهات أو يتم منعها من العمل في بريطانيا.

ونقلت الصحيفة عن مصدر قوله إن الحكومة البريطانية قلقة من قيام شركات التواصل الاجتماعي بحذف المحتوى المشروع على أساس أنه مثير للجدل وليس لأنه ضار أو غير دقيق. ولم يتسن الاتصال بممثل للحكومة للتعليق على ذلك.

 

طباعة