«هواوي»: 200 مليون وحدة حجم مبيعات الهواتف خلال 2019

    الاستخدام الأساسي للساعات الذكية يتركز في مجالات الرياضة والصحة والاتصالات. من المصدر

    شهدت فئة أعمال الهواتف الذكية في «هواوي» نمواً منتظماً خلال الأعوام الأخيرة، وكشفت الشركة هذا الأسبوع، عن شحن 200 مليون وحدة من هواتفها الذكية إلى الأسواق العالمية حتى اليوم، خلال عام 2019، مقارنة بما تحقق خلال العام الماضي.

    وأسهم تركيز «هواوي» المستمر على توفير التقنيات المتطورة وتصميم الهويّة المبتكر للعلامة، والتزامها تجاه المستهلكين في جميع أنحاء العالم، بتعزيز ثقة المستهلكين والتزامهم. كما شهدت الشركة أيضاً نمواً في مجالات أعمالها الأخرى الجديدة، مثل أجهزة الكمبيوتر الشخصية والأجهزة اللوحية، والأجهزة القابلة للارتداء والمنتجات الصوتية الذكية.

    ومنذ دخولها سوق الأجهزة القابلة للارتداء، واصلت «هواوي» العمل على ابتكار منتجات جديدة للمستخدمين. وبناء على تقرير مؤسسة البيانات الدولية (IDC) حول أكبر خمس شركات عالمية في مجال الأجهزة القابلة للارتداء، في الربع الأول من عام 2019، قامت «هواوي» بشحن 5 ملايين وحدة من الأجهزة القابلة للارتداء بزيادة 282.2%، قياساً بالفترة ذاتها من العام الماضي، لتحتل المرتبة الثالثة عالمياً من حيث العدد الإجمالي للشحنات. وتسعى «هواوي» لتلبية احتياجات مختلف عملائها عبر التعاون مع شركاء متخصصين في مجالات الرياضة والرعاية الصحية، ما دفعها إلى إطلاق سلسلة من المنتجات مثل ساعة «HUAWEI WATCH GT2». وبعد نجاحها في الصين وأوروبا، شهد أحدث جهاز ذكي قابل للارتداء من «هواوي»، وهو «HUAWEI WATCH GT 2» نجاحاً على المستوى الإقليمي، حيث تخطت نسبة الطلب المسبق على الساعة المرتقبة التوقعات في المملكة العربية السعودية. وأعلنت الشركة عن تحقيقها مبيعات تجاوزت مليون ريال سعودي، في أقل من 24 ساعة منذ وقت بدء تسجيل الطلب المسبق.

    وحالياً، يرتكز الاستخدام الأساسي للساعات الذكية في مجالات الرياضة والصحة والاتصالات. وتواصل «هواوي» تعزيز ساعاتها بخواص وميزات ذكية، من بينها المراقبة اليومية ووظائف التنبيه الذكية.


    - الشركة شحنت خمسة ملايين وحدة من الأجهزة

    القابلة للارتداء في الربع الأول من العام الجاري.

     

    طباعة