تقرير: HTC تعتزم تزويد هاتفها «One» بكاميرا ثُنائية الحساس

تزويد الجهاز بحساسين يمنحان الكاميرا قدرة أعلى على التركيز. من المصدر

تعمل «إتش تي سي» على تطوير نُسختها المقبلة من هاتف «إتش تي سي ون» HTC One، على أن يتم إطلاقها في مارس المُقبل.

وأشارت مصادر مقربة من المشروع لموقع «بلومبيرغ» إلى أن «إتش تي سي» ستُحافظ في نُسختها المُقبلة من الجهاز على التصميم السابق، مع تعديلات طفيفة، إذ ستزيد قياس الشاشة من 4.7 بوصات إلى خمس بوصات.

وتعتزم الشركة كذلك تزويد الهاتف بكاميرا خلفية بحساسين «twin-sensor»، ما سيجلب للكاميرا قدرة أعلى على التركيز، إضافة إلى تحسين جودة الصورة، كما سيتم دعم الجهاز بآخر طراز من معالجات «سنابدراغون» من شركة «كوالكوم»، وفقاً للمصادر.

وكانت «توشيبا» أعلنت نهاية العام الماضي بدء عمليات الشحن لكاميرا ثُنائية الحساس من تطويرها، بدقة خمسة ميغابكسل للحساس الواحد، مُخصصة للاستخدام في الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، إذ يستطيع الحساسان فيها التقاط الصور في الوقت عينه، من زوايا مُختلفة، ما يجلب بيانات مُتعلقة بالعُمق، تسمح بمعالجة الصور المُلتقطة بمزايا لا تتوافر في الأجهزة المزودة بكاميرات تقليدية.

طباعة