اختفاء ألعاب «أكتيفيجن بليزارد» من «خدمة نفيديا»

    «نفيديا» أطلقت خدمة الألعاب «Geforce Now» في 4 فبراير الجاري. د.ب.أ

    تعرضت خدمة الألعاب السحابية «نفيديا Geforce Now» لانتكاسة جديدة، بعد أيام قليلة من انطلاقها بشكل رسمي، حيث أعلنت شركة «أكتيفيجن بليزارد»، أمس، عن سحب ألعابها من خدمة «نفيديا»، وبالتالي لن تتوافر بعض الألعاب الشهيرة، مثل «Overwatch» أو «Call of Duty».

    من جهتها، لم تعلن شركة «نفيديا» أي تفاصيل بشأن الأسباب التي تدعت الشركة الأميركية إلى سحب ألعابها، لكنها قالت إنها تأمل في أن تعود ألعاب «أكتيفيجن بليزارد» مستقبلاً.

    وكانت «نفيديا» أطلقت خدمة «Geforce Now» في الرابع من فبراير الجاري، بعد فترة تجريبية امتدت أكثر من عام، حيث تتيح هذه الخدمة للمستخدمين بث صورة الألعاب على الأجهزة البسيطة نسبياً، مثل هواتف «أندرويد» والحواسيب المحمولة والمكتبية، إضافة إلى أجهزة الألعاب «نفيديا Shield». ويتم التشغيل الفعلي للعبة على حواسيب افتراضية بمراكز الحوسبة التابعة لشركة «نفيديا».

    طباعة