طرق جديدة للاحتيال الإلكتروني في الشرق الأوسط

أفاد باحثو «كاسبرسكي» بوجود توجّه متصاعد في نشاط محتالي الإنترنت في الشرق الأوسط، يتمثل في سعيهم لجني المال بالاحتيال عن طريق طلب مبالغ مالية صغيرة تحت ستار تقديم خدمات مختلفة.

ويعمل هؤلاء المحتالون وفق مبادئ الهندسة الاجتماعية، فيُنشئون صفحات ويب مزيفة لخداع المستخدمين، وغالباً ما ينتحلون فيها هويات لمقدمي خدمات رسمية، في حين أنهم في الواقع لا علاقة لهم بالشركات التي ينتحلون هوياتها. وكان المحتالون، ضمن المخطط الاحتيالي المحدّد الذي اكتشفته «كاسبرسكي»، يطلبون تفاصيل البطاقات المصرفية للمستخدمين، ثم يفرضون رسماً يراوح بين دولارين وثلاثة دولارات عند تأكيد التسليم. ونتيجة لذلك، ينتهي الأمر بالمحتالين إلى تلقي المال والحصول على معلومات البطاقات المصرفية والتفاصيل الشخصية التي يمكن استخدامها في المزيد من عمليات الاحتيال لاحقاً.

 

طباعة