تقنية.. «سوني» تطرح «روين بوكيت 2».. جهاز «مكيف الهواء القابل للارتداء»

«سوني» حسّنت مقاومة العرق في «روين بوكيت 2». من المصدر

أعلنت شركة «سوني» عن إصدار جديد لجهاز «روين بوكيت».. «مكيف الهواء القابل للارتداء»، الذي أطلقته العام الماضي، بعد تمويله الجماعي على النظام الأساسي للشركة، وذلك لتقرير نشره موقع «سي إن إن».

ويبدو «روين بوكيت 2» مشابهاً إلى حد ما للنموذج الأصلي، لكن الأجزاء الداخلية المصممة حديثاً يمكن أن تجعله أقوى من الإصدار الأول، في امتصاص الحرارة، الذي يصل إلى الضعف، وفقاً لشركة «سوني»، ما يجعل أداءه أكثر قوة.

وأكدت «سوني» أيضاً أنها حسّنت مقاومة العرق في «روين بوكيت 2»، ما يجعله أكثر ملاءمة خلال ممارسة التمرينات الخفيفة.

وتم تسويق الطراز السابق على أنه يمكن ارتداؤه مع قميص داخلي خاص من أجل سهولة التنقل مشياً في الصيف، لكن «سوني» تركز هذه المرة على حالات استخدام أكثر تنوعا، خصوصاً استخدامه في لعبة الغولف. ودخلت الشركة في شراكة مع ماركات الملابس الرياضية، من بينها «لو كوك سبورتيف» و«منسينغ وير»، و«ديسينتي» لإنتاج مجموعة من ملابس الغولف تحتوي على جيوب للجهاز.

وصممت «سوني» أيضاً ملحقاً لشريط العنق، بحيث يمكن استخدام «روين بوكيت 2» مع الملابس العادية. في السابق، كان عليك شراء مجموعة من القمصان الداخلية ذات الجيوب من «سوني». من ناحية أخرى، أوضحت الشركة أيضاً أنها حسنت مقاومة العرق في الجهاز القابل للارتداء. وبفضل هذا التحديث الجديد، يمكن للمستهلكين الآن استخدامه للتمارين الخفيفة والأنشطة البدنية الأخرى غير المرهقة. ويستخدم الجهاز تقنية التبريد الكهربائي الحراري، ويتصل بتطبيق ذكي عبر الهاتف المحمول من خلال «البلوتوث» لتشغيل التبريد الفوري أو التدفئة، وبالتالي خفض درجة الحرارة أو رفعها، حيث يمكن للجهاز امتصاص الحرارة أو توليدها. وقالت «سوني» إنه يمكنه خفض درجة حرارة الجسم بمقدار 23 درجة، وعلى ما يبدو، يمكن استخدامه أيضاً لتدفئة الجسم عندما يكون الطقس بارداً.

ويستخدم الجهاز ما يُعرف باسم تأثير «بلتيير»، حيث تُستخدم التيارات الكهربائية لنقل الحرارة بين جسمين، ما يؤدي في النهاية إلى تساوي درجة الحرارة، ويعمل على بطارية لمدة 90 دقيقة بشحنة واحدة، ويستغرق إعادة الشحن ساعتين، ويمكن ارتداء جهاز التيار المتردد الشخصي المتصل بالهاتف الذكي على الظهر بمساعدة أحد الملحقات الموضوعة حول الرقبة. وأوضحت «سوني» أن «روين بوكيت 2» يتميز بتبريد وتسخين محسنين، بفضل دائرة تصميم جديدة تسمح بتوصيل المزيد من الطاقة إلى الوحدة الحرارية. والجزء الذي يلامس البشرة بشكل مباشر مصنوع من الفولاذ المقاوم للصدأ، بدلاً من «السيليكون» الذي صنع به الإصدار السابق. ويمكن للبرنامج تفسير البيانات بما في ذلك درجة الحرارة ونوع النشاط، وضبط مستوى درجة الحرارة المناسب.

طباعة