«إتش.بي» للإلكترونيات تعتزم الاستغناء عن 9000 موظف

أعلنت شركة «إتش.بي» الأميركية للإلكترونيات عزمها خفض قوة العمل لديها بنسبة تصل إلى 16% في إطار عملية إعادة هيكلة واسعة النطاق، بهدف خفض النفقات، وتعزيز نمو المبيعات.

وقالت الشركة إنها ستستغني عن عدد يراوح بين 7000 و9000 موظف من خلال إقالات، أو إحالة طوعية للتقاعد المبكر، في خطوة من شأنها أن توفر نحو مليار دولار بحلول نهاية العام المالي 2020.

ويبلغ عدد العاملين في «إتش بي» حتى العام الماضي نحو 55 ألف موظف.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» للأنباء عن الرئيس التنفيذي الجديد لشركة «إتش بي»، إنريك لويس، قوله: «نرى أنفسنا في مستهل فصل جديد بالنسبة لشركة (إتش.بي)، وسنعلن عن اتخاذ إجراءات جريئة لدعم هذا الاتجاه».وأضاف: «أمضينا وقتاً طويلاً في إعداد هذه الخطة، وسنتعامل مع التغيرات التي ستحدث في الأسواق».

 

طباعة