«سوفت بنك» تُطلق صندوق «رؤية 2» باستثمارات متوقعة تصل إلى 108 مليارات دولار

«سوفت بنك» تعتزم استثمار 38 مليار دولار في الصندوق. أرشيفية

أعلنت مجموعة «سوفت بنك»، أمس، عن صندوق «رؤية 2» الذي يهدف إلى الاستثمار في شركات التكنولوجيا، قائلة إنها دبرت تعهدات بإجمالي نحو 108 مليارات دولار من شركات من بينها «مايكروسوفت».

وقالت المجموعة اليابانية، في بيان، إنها تعتزم استثمار 38 مليار دولار في الصندوق. ومن بين الشركات الأخرى التي بصدد المشاركة في الصندوق «أبل» و«هون هاي» للصناعات الدقيقة التايوانية (فوكسكون)، والشركتان كلتاهما قامتا بالاستثمار في الصندوق الأول.

وتشير قاعدة المستثمرين في الصندوق الثاني إلى التنوع بعيداً عن منطقة الشرق الأوسط التي قدمت معظم رأس المال الخارجي للصندوق الأول البالغ حجمه 100 مليار دولار، في الوقت الذي تروج فيه «سوفت بنك» لعوائد تفوق السائد في القطاع، مع وجود مؤسسات مالية يابانية غنية بالسيولة وصندوق ثروة سيادي لكازاخستان بين المشاركين.

وقالت «سوفت بنك»، في مايو الماضي، إن الصندوق الأول حقق عائداً داخلياً بنسبة 45% للمستثمرين في أسهمها العادية، أو 29% حين يتم ضم الأسهم الممتازة المشابهة للدين، على الرغم من أن المكاسب تظل في الأغلب نظرية.

وأضافت أن المشاركين الآخرين في الصندوق الثاني، سيكون من بينهم «ناشونال إنفستمنت كوربوريشن أوف ناشونال بنك أوف كازاخستان»، و«بنك ستاندرد تشارترد»، وأطراف لم تفصح عنهم من تايوان ومديري الصندوق ذاته.

ويظهر بيان «سوفت بنك» أن الصندوق يحصل على الدعم بصفة عامة من القطاع المالي الياباني، بما في ذلك وحدات لثلاثة بنوك كبرى، هي مجموعة «ميتسوبيشي يو.إف.جيه» المالية، ومجموعة «سوميتومو ميتسوي» المالية، ومجموعة «ميزوهو» المالية.

وأكدت «سوفت بنك» أن «مجموعة «دايوا سيكوريتيز»، و«داي-إيتشي لايف هولدنجز»، و«سوميتومو ميتسوي تراست هولدنجز» وقعت أيضاً مذكرة تفاهم.

وقالت: «هدف الصندوق هو تسهيل التسريع المتواصل لثورة الذكاء الاصطناعي عبر الاستثمار في شركات رائدة بالسوق وتحقق نمواً يستند إلى التكنولوجيا».

طباعة