تعاون بين «فيديكس» و«إكس واي أو نتوورك» في التعاملات الرقمية - الإمارات اليوم

تعاون بين «فيديكس» و«إكس واي أو نتوورك» في التعاملات الرقمية

«إكس واي أو» يرتكز مجال عملها على تكنولوجيا التعاملات الرقمية «بلوك تشين» القائمة على بيانات المواقع. أرشيفية

أعلنت شركة «إكس واي أو نتوورك»، المتخصصة في تقنية التعاملات الرقمية «بلوك تشين»، أنّها ستتعاون مع «معهد فيديكس للتكنولوجيا» من أجل استكشاف المنافع والفرص بشكل مشترك انطلاقاً من عمل «إكس واي أو» في مجال تكنولوجيا التعاملات الرقمية «بلوك تشين» القائمة على المواقع.

وكجزء من برنامج شراكة نخبوي لرواد الابتكار مع «معهد فيديكس للتكنولوجيا» في «جامعة ممفيس»، ستعمل «إكس واي أو نتوورك» مباشرةً مع الرواد في مجال الخدمات اللوجستيّة لابتكار حلول واقعية تستفيد من بيانات المواقع القائمة على تقنية التعاملات الرقمية «بلوك تشين»، من أجل تحسين منصّة التوصيل الخاصّة بالشركة، وأنظمة الخدمات اللوجستيّة.

وتأسّس «معهد فيديكس للتكنولوجيا» في عام 2003، وهو مؤسّسة متطوّرة للتكنولوجيا والأبحاث، ويشكّل المعهد محفزاً للأبحاث والابتكارات متعددة التخصصات في مجال التقنيات الناشئة من خلال دعم مجموعات متعددة من مشروعات الأبحاث في مجال الابتكار، وهو شراكة عامّة وخاصّة فريدة بين الشركات المدرجة ضمن لائحة «فورتشن 500».

وقال مدير دعم الابتكار والأبحاث في «معهد فيديكس للتكنولوجيا»، كودي بيليس: «نشهد عنصراً ابتكاريّاً قويّاً في العمل الذي يحقّقه فريق (إكس واي أو)، ونشعر بأن التقدّم والتطوّرات التي يقدمونها قد تؤثر في العالم الأوسع نطاقاً بطرق مهمّة. ونتطلّع إلى رؤية كيف سنتمكن معاً من تطوير النقاش حول ما يمكن تحقيقه في قطاع الخدمات اللوجستيّة».

من جهته، قال المؤسس المشارك في «إكس واي أو نتوورك»، ماركوس ليفن: «نشعر بالحماس تجاه بناء شراكتنا والمساهمة بالابتكار في (معهد فيديكس للتكنولوجيا) بطريقة هادفة. وما نحقّقه على صعيد التحقق من المواقع وتكنولوجيا التعاملات الرقمية (بلوك تشين) قادر على تحسين المعرفة المتقدمة والتقنيّات في هذا المجال. ونتطلّع إلى بناء تطبيقات ذات قيمة إضافية جديدة مع زملائنا في المعهد على المدى القصير».

طباعة