تطبيقات التقويم تنظم المهام اليومية بذكاء - الإمارات اليوم

تطبيقات التقويم تنظم المهام اليومية بذكاء

أفادت مجلة التكنولوجيا «شيب» الألمانية، بأن تطبيقات التقويم تمتاز بوظائف التذكير والواجهات مع الخدمات الأخرى من أجل إدارة المواعيد وتنظيم المهام اليومية بذكاء، مع سهولة الاستخدام لتوفير المزيد من الراحة. وأوضحت المجلة أن التعديلات والتغييرات في المواعيد تُعد بمثابة الرفيق الدائم للمستخدم في الحياة اليومية، حيث يضطر إلى الشطب والتدوين من جديد في المفكرة الورقية، لكن في تطبيقات التقويم يمكن حذف المواعيد أو نقلها بسهولة. وأضافت أن من ضمن المزايا الأخرى لتطبيقات التقويم أنه لا يمكن فقدانها، حيث إنه بفضل خدمات الحوسبة يمكن مزامنة المواعيد بين أجهزة الـ«لاب توب» والهاتف الذكي والحاسوب اللوحي. وأشارت المجلة إلى أن هناك العديد من برامج التقويم، التي يتم تثبيتها بشكل افتراضي في أنظمة التشغيل المختلفة، إذ توفر هذه التطبيقات العديد من الوظائف المفيدة.

طباعة