«سامسونغ» تكشف عن الهاتف القابل للطي و«غالاكسي هوم» غداً - الإمارات اليوم

وفقاً لتسريبات حول «مؤتمر المطوّرين 2018» في سان فرانسيسكو

«سامسونغ» تكشف عن الهاتف القابل للطي و«غالاكسي هوم» غداً

«سامسونغ» اعتبرت مؤتمرها «مفترق طرق بين الحاضر والمستقبل». غيتي

تنطلق غداً الأربعاء فعاليات مؤتمر «مطوري سامسونغ 2018»، الذي ينظر إليه المحللون والخبراء على أنه الفرصة الأكبر أمام الشركة لتجاوز «مفترق طرق» تعيشه الشركة الكورية الجنوبية، والانطلاق نحو المستقبل برؤية أكثر وضوحاً. ولذلك دعت «سامسونغ» إلى مؤتمرها الذي يستمر يومين في مدينة سان فرانسيسكو الأميركية آلاف المطورين والخبراء والمحللين من مختلف انحاء العالم، وأعدت له جدولاً متخماً من جلسات العمل والنقاش والعروض التقنية والأكاديمية والبحثية، حيث أشارت أبرز التوقعات والتسريبات إلى الكشف عن الهاتف القابل للطي، وجهاز «سامسونغ» لإدارة المنازل الذكية «غالاكسي هوم»، إضافة إلى تطبيقات ساعة «سامسونغ الذكية».

ووفقاً للمعلومات المعلنة

على موقع المؤتمر

(samsungdeveloperconference.com)

الذي سيبث فعالياته مباشرة، فإن المؤتمر سيسمح للمشاركين بالوصول الحصري إلى تحديثات منتجات «سامسونغ»، وأحدث أدوات التطوير، فضلاً عن الاجتماعات الفردية مع الخبراء، وفرص التواصل مع الآلاف من المبتكرين والمطورين ومبدعي المحتوى في مجال الأعمال.

وتحاول «سامسونغ» أن يخرج الحدث على المستوى الذي يشهده عالم التقنية من مؤتمرات لشركات كبرى، مثل «مايكروسوفت»، و«غوغل»، و«أبل»، واصفة مؤتمرها بأنه «مفترق طرق بين الحاضر والمستقبل».

ولاحظ محللو موقع «سي نت نيوز» أن الشركة عبرت عن ذلك بأن وضعت على شعار المؤتمر رسماً دقيقاً يتضمن خطين متقابلين، بهما سهم يواجه اليمين، كدلالة على مفترق الطرق.

وتوقع المحللون أن تعرض «سامسونغ» النموذج الأولي من هاتفها اللوحي القابل للطي والوضع في الجيب، وذلك بناءً على تسريبات سابقة ألمح بها الرئيس التنفيذي للشركة، دي جي كوه، إلى أن الهاتف الجديد قد يطرح في وقت قريب من العام الجاري، مشيراً بذلك الى «مؤتمر مطوري سامسونغ» كتوقيت للإعلان عنه، كما ألمح إلى أن الجهاز سيعتمد على شاشة واحدة تنحني مع الطي، وليس شاشتين بينهما مفصل يقوم بتوصيلهما معاً.

واعتبر محللو «سي نت نيوز» أن هذه الخطوة تأتي في الوقت الذي تسعى فيه «سامسونغ» إلى إعادة تنشيط النمو في قسم الهاتف المحمول الذي شهد هبوط المبيعات بنسبة 20% على أساس سنوي في الربع الثاني من العام الجاري، فضلاً عن أنها تواجه منافسة شديدة من شركتي «أبل» و«هواوي».

كما توقع المحللون أن يحظى منتج «سامسونغ» الخاص بالمنازل الذكية «غالاكسي هوم» بحضور قوي في مؤتمر الغد، وهو منتج ينافس «غوغل هوم»، و«إيكو» من شركة «أمازون»، و«أبل هوم»، ويعتمد على مساعد «بيكسبي» الرقمي الصوتي من «سامسونغ».

ولفت المحللون إلى أن «سامسونغ» ستعرض خلال المؤتمر، وفقاً لتسريبات سابقة، منصة جديدة للبرمجة والأجهزة، تتعلق بالخدمات القابلة للارتداء، تطلق عليها «دبليو إس بي»، وتعتبرها أكثر سهولة من أي وقت مضى في تطوير خدمات وتجارب جديدة لساعة «غالاكسي الذكية»، القائمة على الربط مع الحوسبة السحابية، في مجالات البرامج التعليمية التي يمكن ارتداؤها في نماذج تم تصميمها باستخدام أدوات تطوير «سامسونغ».

كما سيتم خلال المؤتمر، بحسب المحللين، استعراض أدوات تطوير «وضع المحيط»، وهي أدوات تساعد المبرمجين على التعامل مع «الوضع المحيطي» لأجهزة «تلفزيون سامسونغ 2018»، وبناء تطبيقات وخدمات حولها، حيث تعمل «سامسونغ» على إنشاء نظام بيئي للمحتوى لإضفاء المزيد من الخبرة على استخدام تلفزيونها لأكثر من مشاهدة التلفزيون، مثل إنشاء محتوى لعرضه عندما لا يعرض التلفزيون برامج من محطات مختلفة.

وبيّن محللو «سي نت نيوز» أن خبراء «سامسونغ»، سيعرضون أيضاً، تقنية تدعى «دي إي إكس»، وهي من أدوات التطوير الخاصة بالهواتف الذكية، إذ تتيح للمستخدمين العمل بكفاءة أكبر على أجهزتهم المحمولة من خلال تحويلها إلى حاسب شخصي خفيف، لافتين إلى أنه خلال الجلسة الخاصة بهذه التقنية ستعرض «سامسونغ» كيفية عملها على نظم تشغيل «لينكس» مفتوحة المصدر للمطورين.

وذكروا أن المؤتمر يتضمن دورة تعريفية لمنصة «سامسونغ» للأشياء الذكية، التي تقدم طيفاً واسعاً من الخبرات والمزايا في مجال تخطيط وبناء وتشغيل نظم إنترنت الأشياء، والأجهزة الذكية عموماً، حيث يشرح خبراء «سامسونغ» المفاهيم الأساسية في المنصة، وتقديم إرشادات حول كيفية عمل الكيانات معاً، وأخيراً، عرض مثال لكيفية البدء.


الرعاية الصحية الرقمية

أفادت تسريبات حول مؤتمر «مطوري سامسونغ 2018»، بأن الشركة الكورية الجنوبية ستكشف خلال مؤتمرها عن مجموعة من الأجهزة والتطبيقات المستخدمة في مجال الرعاية الصحية الرقمية، لاسيما في جمع وتحليل البيانات، وهي نظم تستخدم فيها الهواتف الذكية المؤمّنة في إدارة العديد من العمليات الطبية، ومنها زرع الأعضاء، فضلاً عن كيفية تحليل بيانات الأجهزة الطبية.

طباعة