10 تطبيقات تتصدر قائمة أفضل برمجيات مكافحة «أمراض المكاتب» - الإمارات اليوم

تستهدف التغلب على إجهاد اليدين والعينين وتوتر العضلات وسوء التغذية أثناء العمل

10 تطبيقات تتصدر قائمة أفضل برمجيات مكافحة «أمراض المكاتب»

التطبيقات جرى تصنيفها بحسب قدرتها على التعامل مع القضايا الصحية التي يتعرض لها الموظفون عالمياً. من المصدر

«أمراض المكاتب» ظاهرة واسعة الانتشار يتعرض لها مئات الملايين من الموظفين العاملين داخل المكاتب وأماكن العمل حول العالم، وسببها الأساسي الانهماك في العمل ساعات طويلة، يجلس خلالها الموظف ساعات عدة أمام شاشات الحاسبات، أو منكباً على المكتب وسط الأوراق، بلا أوقات راحة مناسبة، ولا أوضاع صحية في الجلوس أو التغذية، ومن دون ممارسة أي نوع من الرياضة البدنية أو الذهنية المطلوبة لبقاء الجسم وأجهزته في وضعية صحية سليمة.

وفي مقابل القدر المعروف الذي تسهم به الحاسبات والأجهزة العصرية الأخرى في هذه المشكلة، هناك أدوات برمجية وتطبيقات تحاول مكافحة «أمراض المكاتب» قدر الاستطاعة، والتخفيف من آثارها الصحية الضارة، ولتحفيز المطورين والمبرمجين على تقديم المزيد من هذه الأدوات، وتحفيز الموظفين على استخدامها.

وجرى إنشاء قائمة بأفضل التطبيقات والبرمجيات المتخصصة في الرعاية الصحية والبدنية أثناء العمل. وفي آخر تحديث للقائمة ظهرت 10 تطبيقات، خمسة منها للرعاية الصحية والبدنية، وخمسة تطبيقات متخصصة في جدولة أوقات الراحة بطريقة ذكية، تحافظ على الصحة وسير العمل معاً.

تقييم البرمجيات

وأعد القائمة محللو موقع «تيك ريبابليك» techrepublic.com، وظهر آخر تحديث لها في 18 أغسطس الجاري، وجرى تصنيف وتقييم البرمجيات والتطبيقات الواردة بها بحسب قدرتها على التعامل مع القضايا الصحية التي يتعرض لها العاملون والموظفون في المكاتب بجميع أنحاء العالم، وتشمل إجهاد اليدين، خصوصاً منطقة الرسغ والأصابع، وإجهاد العيون، وتوتر العضلات، وتعكر المزاج النفسي أو الخروج من الحالة الطبيعية، ومتاعب فقرات الرقبة وأسفل العمود الفقري، وسوء التغذية أثناء العمل وغيرها، ومن جانب آخر الإحساس الدائم بالتعارض بين الوفاء بمتطلبات اللياقة الصحية والبدنية والنفسية، وبين متطلبات العمل وضغوطه.

ولذلك تم تقسيم القائمة إلي قسمين: الأول يتناول الأدوات البرمجية والتطبيقات الأكثر فاعلية وذكاء وفائدة في جدولة أوقات الراحة بطريقة مناسبة أثناء ممارسة العمل، بحيث يمكن خلالها ممارسة التمرينات والعادات الصحية. والقسم الثاني للتطبيقات التي تساعد على أداء التمرينات والأنشطة الصحية المناسبة أثناء العمل.

أوقات الراحة

ومن بين عشرات التطبيقات المتخصصة في هذا الأمر، تصدر القائمة التطبيقات الخمسة التالية التي يمكنها جعل الحاسب المكتبي أو المحمول أو الهاتف الذكي يذكرك بممارسة العمل بصورة صحية مناسبة، وهي:

1- تطبيق «انتهى الوقت» أو «تايم أوت»:

وهو مخصص لتذكير الموظف بنوعين من الاستراحات الافتراضية: الأول عبارة عن نافذة افتراضية تظهر مرة كل ساعة، وتذكّر الموظف بالحصول على راحة، وتظل قائمة 10 دقائق. والثانية تظهر كل 15 دقيقة، وتستمر لمدة 15 ثانية، وتنبهك وتذكرك بعدم التشنج أو الجلوس في وضع سيئ. ويوفر البرنامج الكثير من المعلومات، كالمدة التي تقضيها في كل تطبيق، والتأخيرات في أخذ فترات الراحة، مع إمكان جدولة التنبيهات بما يناسب طبيعة العمل.

2- تطبيقات «بومودورو»:

وهي تقنية تستخدمها العديد من تطبيقات التنبيه إلى وقت الراحة، وهي تقسم جلسات العمل إلى 25 دقيقة من التركيز الشديد، وتتضمن فواصل خمس دقائق، واستراحة لمدة 10 دقائق كل ساعة، ومن بين تطبيقات «بومودورو» تطبيق «توماتو تايمر» الذي يعد الأسهل استخداماً، ويعمل عبر الويب مع كل الأنظمة، ويتضمن تنبيهات صوتية.

3- مؤقت وقت الراحة:

ويعمل هذا التطبيق مع متصفح «كروم»، ويتيح تخصيص مدة عملك وفترات الراحة، والقدرة على تعيين بداية ونهاية يوم العمل، بحيث لا تظهر التنبيهات إلا عندما تكون على مدار الساعة.

4- تطبيق الوعي:

ويعمل هذا التطبيق على تنبيه الموظف بأوقات الراحة من دون أن يصبح مصدر إزعاج، أو إظهار نوافذ منبثقة، بل ينبهك للراحة بصوت أغنية، تختارها لنفسك عند انقضاء مدة محددة.

5- العناية بالعيون (20 20 20):

ويحاول هذا التطبيق التذكير بضرورة عدم إجهاد العين، باعتبارها المشكلة الأكثر شيوعاً بين الموظفين، ويستخدم قاعدة (20-20-20) الموصى بها لمنع إجهاد العين، ويقصد بها أنه كل 20 دقيقة، عليك أن تنظر إلى شيء ما على بعد 20 قدماً لمدة 20 ثانية، إنه حل بسيط للمساعدة على إرخاء عينيك، ولا يتطلب الأمر أكثر من استخدام هذا التطبيق للتعود على هذه العادة.

التمرينات الصحية

وفي مجال تطبيقات التمرينات الصحية، تفوقت التطبيقات العاملة على الهواتف الذكية، واحتلت المراكز الخمسة الأولى، ولم يظهر معها تطبيقات للحاسبات المحمولة أو المكتبية، وتشمل هذه التطبيقات:

1ـ «يوغا ستوديو»:

ويركز هذا التطبيق على خمسة تمارين مصممة لتتم على مكتبك، من بينها ما هو مخصص للأصابع والرسغين، ويمكن تنزيله مجاناً من «غوغل بلاي»، و«آب ستور»، ويحتاج للاشتراك للوصول إلى جميع التمرينات.

2ـ تطبيق «سكيمبل»:

ويعمل كمدرب على اللياقة البدنية بالمكتب، ويحتوي على عشرات من التدريبات التي تتدرج وتتنوع بحسب المدة، والصعوبة، ومجموعة العضلات، والبعض منها مميز ومقابل رسوم، والعديد منها يمكن تنفيذه بغرفة الاستراحة.

3ـ تطبيق «سترايدكيك»:

ويتتبع هذا التطبيق الخطوات والحركات أثناء المشي، عبر مقياس للتسارع في الهاتف، ويمكن أن يعمل عبر أي عدد من أجهزة تتبع اللياقة البدنية كـ«ساعة أبل»، وما يتميز به أنه يضعك أمام أصدقائك لمعرفة من يمشي أكثر كل يوم، ويسمح باشتراك 10 أشخاص في مجموعة واحدة، وهناك نسخة متقدمة للشركات التي تقبل بأن تجعل اللياقة منافسة بين الموظفين على مستوى المكتب.

4ـ تطبيق «انسايت»:

ولا تتوقف الصحة أثناء العمل على تمارين تنشيط اليدين والعين والقلب، بل تشمل أيضاً الصحة العقلية والنفسية، وهذا ما يهتم به تطبيق «انسايت»، الذي يتعامل مع تطبيقات الذهن المتاحة للحد من التوتر، وهو تطبيق مجاني يقدم تدريبات تساعد في الحصول على بضع دقائق لتهدئة نفسك وتخفيف التوتر خلال اليوم.

وتشمل هذه التدريبات التأملات البسيطة في الوقت المناسب، والتأملات الموجهة، والتأملات الجماعية، والعديد من الميزات الأخرى، وهو متوافر على نظامي «أندرويد» و«آي أو إس».

5ـ تطبيق «فوديوكات»:

التغذية الصحية أثناء العمل من الجوانب التي لا يلتفت إليها جانب من العاملين، بينما يهملها أغلب العاملين بالمكاتب، وتطبيق «فوديوكات» يتعامل مع هذا الجانب، ويقدم النصائح والتنبيهات بالطعام الصحي أثناء العمل، حيث تظهر هذه التنبيهات بحسب توقيتات معينة، لتعرض معلومات تجعل خيارات الطعام الجيدة سهلة، وهو يفعل ذلك عن طريق قاعدة بيانات ضخمة، حول الأغذية الصحية، يتم مقارنتها مع البيانات المكودة للأغذية التي يرغب الموظف في تناولها أو «البار كود»، حيث يقوم الموظف بمسح الباركود بالهاتف ليحصل على درجة تحدد مستوى الجودة الصحية للمنتج، وما إذا كان من المفضل تناوله أثناء العمل.


5

تطبيقات لجدولة أوقات الراحة بما يتناسب واحتياجات الجسم ولا يعطل العمل.

طباعة