تقرير لـ «مول أوف ذا وورلد» يشدّد على حماية المعلومات السرية خلال التسوّق الإلكتروني - الإمارات اليوم

تقرير لـ «مول أوف ذا وورلد» يشدّد على حماية المعلومات السرية خلال التسوّق الإلكتروني

خبراء التسوّق حذروا من سرقة أرقام البطاقات الائتمانية. أرشيفية

استعرضت منصة «مول أوف ذا وورلد» للتجارة الإلكترونية، MallforTheWorld.com، في تقرير حديث لها، إيجابيات وسلبيات التسوّق الإلكتروني، داعية المتسوقين إلى الاهتمام بها، لا سيما حماية المعلومات السرية، والتأكد من سمعة الموقع الإلكتروني.

وقال خبراء تسوق في المنصة إنه على الرغم من أن التسوق عن طريق الإنترنت يعتبر وسيلة مريحة وسهلة وتوفيرية، نظراً لوجود العديد من الصفقات، فإنه لا يخلو من مخاطر يجب أخذها بعين الاعتبار.

وأشار الخبراء في التقرير إلى إيجابيات التسوق الإلكتروني، التي تتمثل في العروض والصفقات الجيدة، إضافة إلى الراحة في التسوق، مع متاجر متوافرة على مدار الأسبوع.

ولفت خبراء الموقع إلى عامل الكلفة، إذ يسهم التسوق الإلكتروني في توفير تكاليف التوجه إلى مراكز التسوق مادياً، فضلاً عن توفير الوقت والجهد.

وأفادوا بأن التسوق الإلكتروني يمتاز بتنوع كبير في المتاجر عبر مساحة افتراضية غير محدودة، مقارنة بعدد المتاجر المحدودة في مراكز التسوق، إضافة إلى كونه تجربة سلسة، بعيداً عن تدخلات البائعين، والقدرة على مقارنة المنتجات من مختلف العلامات التجارية من حيث السعر، والتصميم، قبل عملية الشراء.

في المقابل، حذر خبراء المنصة من سلبيات التسوق الإلكتروني، التي تتمثل في سرقة المعلومات الشخصية للمتسوق مثل أرقام البطاقات الائتمانية، والهاتف، والعنوان، والرموز السرية.

كما حذروا من الاحتيال عبر مواقع تسوق مزيفة، مشددين على أهمية التأكد دائماً من سمعة وصدقية الموقع الإلكتروني.

وأكد خبراء «مول أوف ذا وورلد» أهمية حماية الشخصية والمعلومات السرية، والتأكد من أن الموقع وجهاز الكمبيوتر محميان، للحصول على أفضل تجربة تسوق، وأكثرها أماناً.

 

طباعة