رئيس فرنسا يعرب عن خيبة آمله بعد خسارة "الديوك".. يتوجه إلى مصر في احتفالية حزينة

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد عبر "تويتر" بعد هزيمة منتخب بلاده أمام الأرجنتين في نهائي كأس العالم في قطر، إن "المنتخب الفرنسي جعلنا نحلم".
وفازت الأرجنتين على فرنسا بركلات الترجيح بعد التعادل 2-2 في الوقت الأصلي و3-3 عقب شوطين إضافيين على ملعب لوسيل الأحد.


وبعد الهزيمة، حاول الرئيس الفرنسي مواساة اللاعب الفرنسي كيليان مبابي الذي بقي واجماً.


ثمّ هنّأ الرئيس الفرنسي أفراد المنتخب في غرفة تبديل الملابس، وقال أمام لاعبين صامتين يظهر عليهم الشعور بخيبة الأمل، "سيكون هناك بلا شك ندم بعد هذه المباراة (لكن) لعبتم كرة قدم رائعة (...) كان لديكم القلب والرغبة والموهبة" للمحاولة.


وعند خروجه من الغرفة صرّح ماكرون للصحافيين أنّه شارك حزنه مع اللاعبين "خصوصاً لأنّنا اقتربنا من الهدف"، مضيفا "وفي الوقت نفسه، ما قلته للاعبين هو أنّهم جعلونا فخورين للغاية".


وشدّد الرئيس الفرنسي على الأداء "الاستثنائي" لمبابي بشكل خاص، قائلا "بكل صراحة لست في أفضل موقع للتخفيف عن الناس الليلة لأنني كنت حزيناً مثله على الأقل".
وخلص ماكرون إلى أنّ "ما تخبرنا به هذه المباراة أيضا هو أنّه لا يوجد سيناريو مكتوب مسبقا، إنه (الفوز) ممكن دائماً".


وأكد الرئيس الفرنسي أنه سيستقبل لاعبي المنتخب في الإليزيه لكن من دون تحديد موعد لذلك.


في غضون ذلك، سيتوجه ماكرون الاثنين إلى حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول الموجودة قبالة سواحل مصر للاحتفال بعيد الميلاد مع القوات الفرنسية.

طباعة