تهانينا.. نصف النهائي يكفينا

المغربي سفيان امرابط خلال صراع على الكرة مع الفرنسي مبابي. أ.ف.ب

توقف حلم المنتخب المغربي بالوصول إلى نهائي مونديال «قطر 2022»، بعد الخسارة بنتيجة 2-صفر أمام المنتخب الفرنسي على استاد البيت في قطر، لتضرب فرنسا، حاملة اللقب العالمي، موعداً مع الأرجنتين على لقب كأس العالم في المباراة الختامية، الأحد المقبل.

سجل هدفي المنتخب الفرنسي، ثيو هيرنانديز في الدقيقة الخامسة، ثم أضاف البديل مواني الهدف الثاني في الدقيقة 79. وشهد اللقاء محاولات عديدة للمنتخب المغربي، وسيطرة خلال فترات من المباراة، لكن غابت الفعالية الهجومية عن المنتخب المغربي.

ولايزال المشوار المميز والتاريخي للمغرب مستمراً في البطولة العالمية، إذ سيواجه، السبت المقبل، المنتخب الكرواتي على المركز الثالث لكأس العالم.

وكان المغرب صنع الحدث في البطولة العالمية، وسطّر إنجازات تاريخية غير مسبوقة للمنتخبات العربية، وكذلك للقارة الإفريقية، بعد أن أصبح أول منتخب عربي وإفريقي يصل إلى المربع الذهبي، بعد مباريات تاريخية، انطلقت في الدور الأول بتعادل سلبي مثير مع وصيف النسخة الماضية كرواتيا، ثم فوز تاريخي على بلجيكا 2-صفر، وبعد ذلك الفوز على كندا 2-1، ليتأهل إلى ثمن النهائي متصدراً مجموعته.

وجاء اللقاء الكبير أمام واحد من أبرز المرشحين للقب العالمي، المنتخب الإسباني، في ثمن النهائي، وحقق المغرب الفوز بركلات الترجيح، بعد التعادل سلباً في الوقتين الأصلي والإضافي، ثم جاء الدور على رفقاء النجم العالمي رونالدو، ليحقق المغرب فوزاً تاريخياً على البرتغال في ربع النهائي 1-صفر، بهدف مميز، ومن رأسية للمهاجم يوسف النصيري.

وحظي المغرب، أمس، بتشجيع عربي غير مسبوق في الملعب وخارجه، بعد أن حقق مسيرة تاريخية أسعدت كل العرب، وصنعت اسماً كبيراً لصورة المنتخبات العربية في أكبر بطولة عالمية لكرة القدم، بانتظار صراعه مع كرواتيا على ثالث العالم في المباراة قبل الأخيرة من البطولة العالمية.

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة