جورجينا تهاجم المدرب سانتوس بعبارات قوية عقب وداع البرتغال.. رسالة مؤثرة إلى رونالدو

هاجمت جورجينا رودريغيز، صديقة قائد المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو، مدرب المنتخب فيرناندو سانتوس، عقب الخسارة أمام المنتخب المغربي في ربع نهائي كأس العالم، وتوديع رونالدو ورفاقه المونديال، في مباراة حسم خلالها "أسود الأطلس" النتيجة عبر هدف يوسف النصيري قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول، في مباراة جمعتهما أمس، على ملعب استاد الثمامة في قطر.


وقال جورجينا عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام": "اليوم كانت قرارات صديقك ومدربك سيئة، ذلك الصديق الذي قلت عنه الكثير من كلمات الإعجاب والاحترام"، مضيفةً: "حينما دخلت إلى الملعب، رأيت كيف تغير كل شيء، لكن بعد فوات الأوان".


وتابعت جورجينا وضعها اللوم على المدرب في وداع البرتغال، بقولها: "لا يمكنك الاستهانة بأفضل لاعب في العالم وأقوى سلاح لديك"، مشيرةً إلا أنه لا يمكن الدفاع عن شخص لا يستحق هذا ايضاً، وأن الحياة تعطي دروساً، مختتمة حديثها بالقول: "لم نخسر، لقد تعلمنا، كريستيانو نحن نحبك".


وأشار المدرب سانتوس في المؤتمر الصحافي عقب انتهاء المباراة، بأنه لا يشعر بالندم على جلوس رونالدو كبديل، وقال: "لم أكن سأغير أي شيء عندما يتعلق الأمر بالفريق، فلا يمكن التفكير بقلبي، لقد اعتمدت على الفريق الذي أدى بشكل رائع أمام سويسرا، ولم يكن هناك أي سبب يدعوني للتغيير أمام المغرب".


وأضاف سانتوس: "القرار الاستراتيجي الذي اتخذته من أصعب القرارات، لكن كان علي التفكير بعقلي بدلاً من التفكير بقلبي، ولم يعد الأمر أن رونالد ليس لاعباً عظيماً، الأمر لا يتعلق بذلك أبداً".

طباعة