يا كاتب التاريخ لا تغلق الصفحات.. المغرب يخترق المنطقة المحظورة (صور)

صورة

حقق منتخب المغرب إعجازاً تاريخياً بنجاح "أسود الأطلس" في اختراق المنطقة المحظورة على المنتخبات الإفريقية والعربية عبر تاريخ بطولات كأس العالم.


وأصبح المنتخب المغربي أول منتخب إفريقي وعربي يتأهل إلى نصف النهائي مسجلاً تاريخاً جديداً بأحرف منذ ذهب، كما بات ثالث منتخب من خارج قارتي أوروبا وأميركا الجنوبية يتأهل إلى المربع الذهبي عقب منتخب أميركا في 1930 وكوريا الجنوبية في 2022.


وتجاوز "أسود الأطلس" عقب منتخب البرتغال هدف أحرزه النجم يوسف النصيري، لينهي عناد الدور ربع النهائي مع المنتخبات الإفريقية عقب 3 محاولات سابقة فاشلة للتأهل إلى نصف النهائي، بعدما اخفقت الكاميرون (1990) والسنغال (2002) وغانا (2010) في تجاوز ربع النهائي سابقاً.


كانت الكاميرون أوّل دولة إفريقية تبلغ الدور ربع النهائي في كأس العالم وتحديداً في مونديال إيطاليا 1990، ولكنها ودعت البطولة أمام إنجلترا.


ووصلت السنغال إلى الدور ربع النهائي في أول مشاركة في تاريخها في كأس العالم. استهل منتخب "أسود التيرانغا" مغامرته في مونديال 2002 بالفوز على فرنسا، حاملة اللقب وأبرز المرشحين للاحتفاظ بالكأس، 1-صفر.


تابعت السنغال طريقها بتعادلين أمام الدنمارك 1-1 والاوروغواي 3-3.


فازت على السويد 2-1 بهدف ذهبي بثنائية من هنري كامارا (37 و104) في أجواء احتفالية مجنونة، قادها قائد الاوركسترا الحجي ضيوف.


تحطم الحلم السنغالي في ربع النهائي أمام تركيا (صفر-1 بالهدف الذهبي)، فور بداية التمديد اذ سجل إيلهان مانسيز (94) الهدف الذي قاد بلاده إلى المربع الذهبي في ثاني مشاركة في كأس العالم.


وتبقى غانا المنتخب الإفريقي الذي اقترب أكثر من غيره في القارة السمراء من التأهل إلى نصف النهائي وذلك في مونديال جنوب إفريقيا 2010.


احتاج منتخب "النجوم السوداء" (بلاك ستارز) إلى نفحة من الحظ للتأهل. حصل على ركلة جزاء في الدقائق القاتلة من الشوط الثاني الإضافي، لتقف العارضة حاجزاً أما أحلام المسدد أسامواه جيان (120+1)، ويخسر منتخب غانا بركلات الترجيح.

طباعة