الأزمات تتوالى على إسبانيا بسبب المغرب.. إقالة جديدة في "لاروخا"

تولى ألبرت لوكي منصب المدير الرياضي للمنتخب الإسباني، اليوم الخميس، خلفا لخوسيه مولينا.

ورحل مولينا عن منصبه، بعد إعلان اتحاد الكرة الإسباني أنه لن يجدد عقده، الذي سينتهي الشهر المقبل.

وتسلم لوكي منصب المدير الرياضي، وسيتعاون معه فرانسيس هيرنانديز.

وفي وقت سابق قرر اتحاد الكرة الإسباني تعيين لويس دي لا فوينتي في منصب المدير الفني للمنتخب الأول، عقب رحيل لويس إنريكي، بعد يومين فقط من الهزيمة بركلات الترجيح أمام المغرب، والخروج من دور الستة عشر لمونديال 2022.

وبعد رحيله عن "لاروخا"، كتب إنريكي عبر "تويتر": "لا يمكنني سوى الشعور بقدر هائل من الامتنان لهؤلاء الذين تعاقدوا معي مرتين، ولجميع منتسبي الاتحاد الإسباني لكرة القدم، الذين تشاركت معهم تجارب من كل الأنواع".

وأضاف: "آسف، لم أستطع المساعدة بشكل أكبر... لقد كان من المميّز للغاية أن أكون جزءًا من هذا".

طباعة