مدافع كرواتيا يدافع عن رقص البرازيليين قبل صدام المنتخبين.. وُلدوا مع الرقص والأغاني

قال مدافع كرواتيا ديان لوفرين إن احتفال لاعبي البرازيل بعد تسجيلهم للأهداف بالرقص ليس مهينًا، وذلك قبل مباراة الدور ربع النهائي المرتقبة بين المنتخبين الجمعة في مونديال قطر 2022.


سيسعى وصيف مونديال روسيا 2018 الى حرمان أبطال العالم خمس مرات والمرشحين بقوة لحصد اللقب من الحصول على فرصة للاحتفال.


قال لوفرين خلال مؤتمر صحافي "هدفنا محاولة إيقاف الفريق بأكمله، بالطبع البرازيل لديها الكثير من الجودة الفردية، نحن مستعدون لهذه المعركة".


وتابع بشأن احتفالات راقصي السامبا بالاهداف رقصًا "صراحة، يحق لكل شخص أن يقوم بما يحلو له للاحتفال. لا أرى أي قلة احترام. أعتقد أن البرازيليين وُلدوا مع الاغاني والرقص، هذا جزء من ثقافتهم".


وقاد أثار رقص اللاعبين البرازيليين بعد احتفالهم بالاهداف، حتى أنهم رقصوا مع مدربهم تيتي بعد الهدف الثالث لريشارليسون ضد كوريا الجنوبية في ثمن النهائي (4-1)، حفيظة بعض الاشخاص، على غرار الايرلندي روي كين لاعب مانشستر يونايتد الانكليزي السابق الذي رأى في ذلك "قلة احترام للخصم".


لعب لوفرين مع العديد من البرازيليين عندما كان في صفوف ليفربول الانكليزي مقرًا أنه تبادل الرسائل معهم خلال المونديال.


قال في هذا الصدد "أعتقد أنني كنت على اتصال بجميع البرازيليين الذين لعبت معهم، باستثناء اللاعبين الذين سنلعب ضدهم في غضون يومين، لقد تمنوا لي حظًا سعيدًا".


وأقر لاعب زنيت سان بطرسبورغ الروسي الحالي أن السيليساو مرشحة للفوز على ملعب المدينة التعليمية "إنهم المرشحون ولكن ليست لدينا مشكلة في ذلك".

طباعة