نيمار ينهار بالبكاء قبل مواجهة كوريا الجنوبية.. ثم أحرز ركلة جزاء إبداعية (صور)

صورة

كشف نجم منتخب البرازيل نيمار جونيور عن أنه انهار بالبكاء ليلة مواجهة "السامبا" مع كوريا الجنوبية بسبب الإصابة التي تعرض لها في دور المجموعات أمام صربيا.
وقال نيمار لصحيفة ماركا الإسبانية إنه: "لقد كانت ليلة صعبة إذ أمضيت ليلة المباراة أبكي كثيراً، وعائلتي تعلم ذلك، لكن كل شيء سار. كان الأمر يستحق الجهد لمساعدة البرازيل".


وتحدث عن تكثيف فترة العلاج حتى يعود للمشاركة في المباريات، وقال: "بقيت حتى الساعة 11 صباحاً في ذلك اليوم أواصل التعافي مع إخصائي العلاج الطبيعي، وفي الأيام الأخرى حتى الساعة 5 و6 صباحاً، كل المعاناة ممكنة حتى يمكننا التتويج".


وتابع: "عندما تعرضت للإصابة جاءت العديد من الأفكار والهواجس وشكوك ومخاوف ولكني حصلت على كل الدعم من زملائي في الفريق وعائلتي، وتلقيت رسائل جيدة منحتني طاقة، وهذا أراحني كثيراً".

 

وأحرز نيمار ركلة جزاء إبداعية بعدما حاول حارس مرمى اليابان التأثير على نجم البرازيل بوقوفه في الزاوية اليمنى حتى يجبر نيمار على التسديد في الزاوية اليسرى ورغم ذلك سدد لاعب "السامبا" الكرة في الزاوية نفسها وأحرز أول هدف له في المونديال.

طباعة