الأوراق الرابحة لـ «الديوك» جاهزة لدور الـ16

فرنسا تتطلع لثأر عمره 40 عاماً أمام بولندا

صورة

بعد مرور 40 عاماً على لقائهما الوحيد بنهائيات كأس العالم لكرة القدم، يعود منتخب فرنسا لمواجهة نظيره البولندي في المونديال من جديد في لقاء أوروبي خالص.

وستكون حملة المنتخب الفرنسي للدفاع عن لقبه الذي حققه في المونديال الماضي بروسيا عام 2018 على المحك، حينما يلاقي بولندا على ملعب (الثمامة) اليوم، في دور الـ16 بكأس العالم قطر 2022.

والتقى المنتخبان في 16 مباراة ما بين رسمية وودية، حيث كانت الأفضلية للمنتخب الفرنسي الذي حقق ثمانية انتصارات، فيما فاز منتخب بولندا في ثلاثة لقاءات، وخيّم التعادل على خمس مواجهات.

ورغم ذلك، فقد حسم المنتخب البولندي المواجهة الوحيدة التي جرت بين المنتخبين في كأس العالم لصالحه، حينما تغلب 3/ 2 على فرنسا في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بنسخة المسابقة عام 1982 في إسبانيا.

يذكر أن الفائز من هذا اللقاء سيلتقي يوم السبت المقبل في دور الثمانية مع الفائز من مباراة إنجلترا والسنغال.

وصعد المنتخب الفرنسي لمرحلة خروج المغلوب، بعدما تواجد على قمة المجموعة الرابعة برصيد ست نقاط، عقب تحقيقه انتصارين وتلقيه خسارة وحيدة، متفوقاً بفارق الأهداف العام على أقرب ملاحقيه منتخب أستراليا.

ورغم البداية القوية لمنتخب «الديوك» في البطولة بفوزه الساحق 1/4 على أستراليا، فقد اجتاز عقبة منتخب الدنمارك بشق الأنفس، بعدما تغلب عليه 1/2 في الدقائق الأخيرة بالجولة الثانية، قبل أن يخسر صفر/1 أمام المنتخب التونسي في ختام لقاءاته.

وأنهى سقوط المنتخب الفرنسي أمام تونس، الذي جاء عقب ضمانه التأهل مبكراً للدور المقبل، سلسلة عدم الخسارة في المونديال، التي حققها فريق المدرب ديدييه ديشان خلال لقاءاته التسعة الماضية في كأس العالم، حيث كانت هذه هي الهزيمة الأولى للفريق في البطولة منذ خسارته صفر/1 أمام ألمانيا في دور الثمانية بنسخة المسابقة عام 2014 بالبرازيل.

وتبدو جميع الأوراق الرابحة التي يمتلكها منتخب فرنسا حالياً جاهزة لمواجهة بولندا، بقيادة كيليان مبابي وعثمان ديمبلي وكينجسلي كومان وأنطوان غريزمان.

وتخطى المنتخب البولندي الدور الأول للمرة الخامسة في تاريخه بكأس العالم، بعدما احتل المركز الثاني في ترتيب مجموعته برصيد أربع نقاط، عقب الفوز في لقاء والتعادل في مباراة والخسارة في أخرى.

وافتتح منتخب بولندا مشواره في المجموعة الثالثة بالتعادل من دون أهداف مع منتخب المكسيك، في لقاء شهد إهدار نجمه روبرت ليفاندوفسكي ركلة جزاء، قبل أن يحرز نجم فريق برشلونة الإسباني هدفه الأول في مسيرته بكأس العالم، ليقود الفريق للفوز 2/ صفر على منتخب السعودية في الجولة الثانية للمجموعة.

واختتم منتخب بولندا مشواره في مرحلة المجموعات بالخسارة صفر/2 أمام الأرجنتين.

التقى المنتخبان في 16 مباراة، فازت فرنسا في 8، فيما فازت بولندا في 3، وخيّم التعادل على 5 مواجهات.

 للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة