قال إن الكرة لم تتجاوز خط المرمى بكامل محيطها

العاجل: «الفار» حسم جدل هدف اليابان «القاتل» لألمانيا

صورة

قال الحكم الدولي السابق في كرة القدم عبدالله العاجل إن تقنية الحكم الفيديو المساعد «الفار» كانت حاسمة في احتساب صحة الهدف الثاني الحاسم لمنتخب اليابان في مرمى إسبانيا، والذي أثار جدلاً واسعاً بشأن صحة تجاوز الكرة لحدود الملعب من عدمه. وكان لاعب اليابان كارو ميتوما لحق بالكرة قبل خروجها ومررها عرضية لزميله تاناكي الذي سجل هدف الفوز التاريخي لليابان 2-1. وكان هذا الهدف حاسماً في تحديد مصير منتخبات المجموعة الخامسة، إذ أدى بشكل مباشر إلى تصدر اليابان بست نقاط، مقابل أربع نقاط لإسبانيا، بينما ودعت ألمانيا من الدور الأول بفارق الأهداف عن إسبانيا، رغم فوزها على كوستاريكا 4-2. ولولا هذا الهدف لكانت تعادلت اليابان، وتأهلت ألمانيا بدلاً منها بفارق الأهداف برفقة إسبانيا.

وأضاف العاجل لـ«الإمارات اليوم»: «(الفار) أثبت أن الكرة قبل تسجيل هدف اليابان الثاني لم تعبر خط المرمى والهدف صحيح». وأوضح: حسب قانون التحكيم إذا تجاوزت الكرة بكامل محيطها و«محيط الكرة هنا يعني الاستدارة»، وهو ما لم يحصل في هدف اليابان. وأشار إلى أن «الفار» يظل المرجع للحسم في هكذا جدل، ليؤكد صحة الهدف. وأكمل: «وجود تقنية الفيديو مهم في هكذا حالات تحكيمية صعبة، ولو لم تكن هذه التقنية لكانت الفرصة لكل فريق بأن يحتج على الحالة». لولا هدف اليابان الثاني في شباك إسبانيا، لكانت ألمانيا تأهلت إلى ثمن نهائي المونديال برفقة «الماتادور».

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

 

طباعة