المغرب تنهي مسيرة 6 سنوات للإسباني مارتينيز مع بلجيكا

أعلن المدير الفني لمنتخب بلجيكا، الإسباني روبرتو مارتينيز، رحيله عن تدريب الفريق بعد خروجه من الدور الأول لبطولة كأس العالم قطر 2022.


وقال مارتينيز في مؤتمر صحافي إنه: "قررت الرحيل عن تدريب بلجيكا قبل كأس العالم، هذه نهاية تعاقدي، لم تقدم استقالتي أو ما شابه".


وأسهمت الفوز التاريخي لمنتخب المغرب على نظيره البلجيكي في رحيل المدرب الإسباني عن منصبه، بعدما تعقد موقف ثالث العالم 2018 وودع المسابقة من دور المجموعات بفشله في الفوز على كرواتيا في الجولة الثالثة.


وأوضح: "هذه آخر مباراة لي مع منتخب بلجيكا، حضرت من أجل مهمة واضحة هي الصعود لكأس العالم ومواصلة المنافسة، سبق وحققنا ميدالية برونزية، أعتقد أننا سنترك إرثًا لا بأس به، لدينا لاعبين لعبوا أكثر من 100 مباراة دولية وبالتالي يستحقون التواجد، كانت 6 سنوات رائعة وتمكننا من بذل كل ما لدينا وهذا يجعلني فخور جدًا، حان الوقت لأن أتنحى".


وتابع: "لعبنا مباراة واحدة جيدًا في كأس العالم لكن الخوف تملكنا بعد ذلك، ولم نكن على قدر المسؤولية وهذا أدى إلى الإخفاق، خلقنا الفرص أفضل من كرواتيا، كان يمكننا أن نري الجميع معدننا الحقيقي لكننا أهدرنا الفرصة".

طباعة