رمسة المونديال

العويس

مشجعون

أصيب مشجعون عرب، خصوصاً سعوديين، بخيبة أمل بسبب ضياع فوز كان في المتناول لـ«الأخضر السعودي» أمام بولندا، حيث خسر بهدفين نظيفين، وكان يستحق الفوز. وأكدوا ثقتهم الكبيرة في منتخب السعودية لتحقيق الفوز على المكسيك، والتأهل للمرة الثانية في تاريخ المونديال إلى الدور الثاني.

حزن

التقى عدد من جمهور المنتخب المكسيكي في مقهى لمتابعة مباريات المونديال بدبي، تزامناً مع المباراة بين المكسيك والأرجنتين، التي جرت أول من أمس، وفاز فيها «التانغو». وكانوا يشجعون وكأنهم في ملعب المباراة بارتدائهم قميص منتخب بلادهم لكنهم «أصيبوا بخيبة أمل».

العويس

قال محلل رياضي مختص بمتابعة حرّاس المرمى في كأس العالم، إن حارس مرمى «الأخضر السعودي» محمد العويس، قدم عطاءً مميزاً في المباراتين مع الأرجنتين وبولندا، يؤهله للانضمام لأحد الأندية الأوروبية المعروفة بعد نهاية المونديال، ولم يستبعد أن يكون في الدوري الإنجليزي أو الألماني.

إجازة

استغل لاعب في أحد أندية دوري أدنوك للمحترفين، فترة التوقف الحالية بسبب بطولة كأس العالم 2022، وتوجه في اليوم الثاني لمباراة فريقه في كأس مصرف أبوظبي الإسلامي إلى لندن، وذلك في إجازة قصيرة قبل استئناف المسابقات المحلية.

 للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

 

طباعة