تعادل بولندا والمكسيك سلباً بعد تفوّق أوتشوا على ليفاندوفسكي

ليفاندوفسكي يتعرض لصدمة كبيرة بعد إهداره ضربة جزاء. رويترز

حرم الحارس المكسيكي المخضرم غييرمو أوتشوا الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي من افتتاح رصيده التهديفي في نهائيات كأس العالم، وذلك بصده ركلة جزاء خلال لقاء انتهى بالتعادل السلبي، أمس، ضمن منافسات المجموعة الثالثة لمونديال قطر والتي شهدت فوزاً تاريخياً للسعودية على الأرجنتين 2-1.

وفي مستهل مشاركته الخامسة في النهائيات عن 37 عاماً، أبقى أوتشوا على نظافة شباك فريقه في لقاء كان رجال المدرب الأرجنتيني خيراردو مارتينو الأفضل أداء واستحواذاً لكن الفرصة الأخطر كانت بولندية من ركلة الجزاء التي انتزعها ليفاندوفسكي ونفذها بنفسه من دون نجاح (58).

وبهذا التعادل، بقيت السعودية وحيدة في الصدارة بثلاث نقاط من فوزها التاريخي على الأرجنتين.

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة