إسبانيا تبدأ رحلة التعويض باختبار في المتناول

صورة

بعد انتهاء مشواره في الدور ثمن النهائي بالنسخة الماضية من المونديال، يبدأ منتخب إسبانيا رحلة التعويض واستعادة مكانته بين العمالقة، حين يلتقي كوستاريكا في الثامنة من مساء اليوم في استاد الثمامة، ضمن الجولة الأولى من مباريات المجموعة الخامسة.

وفي أول لقاء بين المنتخبين على الصعيد الرسمي، تبدو إسبانيا مع مدربها لويس أنريكي ومجموعة من الشبان وكثير من لاعبي برشلونة (8)، مرشحة لتخطي كوستاريكا. وكان ظهير تشلسي الإنجليزي المخضرم سيسار أسبيليكويتا «متحمساً» لخوض النهائيات بفريق «جريء» يعج بالشبان، يتقدّمهم ثلاثي برشلونة: بيدري وغافي وأنسو فاتي، قائلاً: «ما يفاجئني هو جرأتهم.. لا يخشون أي شيء، تشعر بالسعادة عندما ترى انسجامهم في اللعبة وجاهزيتهم في هذا العمر».

للإطلاع على ملحق إلكتروني.. منتخبات كأس العالم، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة