حرب كلامية بين لاعبي منتخبي فرنسا وبلجيكا قبل نهائي كأس العالم

عقب هزيمة منتخب بلجيكا في نصف نهائي كأس العالم أمام فرنسا بنتيجة 1-0، دخل لاعبو المنتخبين في حرب كلامية، ولم ينتهي السجال الإعلامي بينهما إلى اليوم.

فقبيل مباراة نهائي الكأس، التي من المقرر أن تجرى بين منتخبي فرنسا وكرواتيا بعد غد الأحد، رد مهاجم المنتخب الفرنسي أنطوان جريزمان، خلال مؤتمر صحافي اليوم، على سؤال لأحد الصحافيين عن رأيه في تصريحات حارس مرمى المنتخب البلجيكي، تيبو كورتوا، قائلاً: "لقد فاز كوروتوا بنفس طريقة اللعب التي ينتقدها خلال لعبه في أتلتيكو مدريد، وهو يلعب الآن في تشيلسي"، وتابع ضاحكاً "هل يعتقد أنه يلعب الآن بأسلوب برشلونة؟ هل طريقة لعبنا بشعة؟ أنا لا يهمني أن ينظر لي على أني بطل العالم الرديء، أنا فقط أريد الفوز بكأس العالم وهذا ما يهمنا".

وتابع جريزمان "علينا أن نكون فخورين لأننا فرنسيين، نحن بخير هنا، نأكل جيداً، لدينا دولة جميلة، فريق جميل، وشعب جميل، وصحافيين لطفاء وأريد من الشبان أن يقولوا مرحى لفرنسا، كم أن فخور لكوني فرنسي".

وقد بدأ التراشق الإعلامي بهجوم كورتوا على المنتخب الفرنسي، عقب انتهاء المباراة، منتقداً طريقة لعبه، حيث قال في تصريحات مع موقع "SPORZA" الرياضي البلجيكي "ما تلعبه فرنسا هو مضاد كرة القدم، مهاجمهم يلعب 30 متر من مرماهم".

وأضاف أن منتخب فرنسا أحرز هدف الفوز من ركلة ركنية، "ولم يفعل أي شيء آخر سوى الدفاع، كنت أفضل الخسارة أمام منتخب البرازيل في دور ربع النهائي، على الأقل السيلساو فريق يرغب في لعب كرة القدم".

وكرر كورتوا نفس التصريحات لصحيفة "Het Nieuwsblad" البلجيكية وزاد عليها "لم أكن أعلم أن المهاجم يلعب بعيداً عن المرمى، بالتأكيد يحق لفرنسا أن تلعب بأي طريقة كانت، ولكن ليس من الجيد أن نشاهد أسلوبها في اللعب".

وأضاف "ليس تكتيك فرنسا وحده ما جعلني أشعر بالاستياء، بل أيضاً قرارات حكم اللقاء، لم يكون جيداً على الإطلاق".

واتفق مهاجم بلجيكا، إدين هازارد، مع كوروتوا، والذي يلعب معه في صفوف نادي تشيلسي، وقال "أفضل أن أخسر مع هذا الفريق البلجيكي على الفوز مع منتخب فرنسا".

أما مدافع بلجيكا، فيرتونخين، فعلق على المباراة بقوله "من المحبط أن تلعب مع فريق مثل هذا، يغلق كل مساحاته بهذه الطريقة".