حارس بلجيكا السابق: سنقتنص لقب بطل العالم

يرى الحارس الأسطوري البلجيكي السابق، جان ماري فاف، أن منتخب بلاده الأول لكرة القدم سيقتنص لقب بطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وقال الحارس السابق (‏‏64 عاماً)‏‏، في مقابلة مع وكالة الأنباء الألمانية، أمس: «إذا لم نكن أبطالاً الآن، فلن نكون أبداً».

وأضاف: «فرنسا منافس قوي للغاية في الدور قبل النهائي، لكن أعتقد أن النهائي سيكون بين بلجيكا وإنجلترا وسنفوز، حتى الآن نحن الفريق الأفضل في البطولة».

وكان فاف أبرز لاعبي منتخب بلجيكا، الذي وصل للدور قبل النهائي لمونديال المكسيك 1986، الذي شهد حتى الآن المشاركة الأفضل لبلجيكا عبر تاريخها في نهائيات كأس العالم.

وتابع الحارس السابق لبايرن ميونخ، قائلاً: «في 1986 كنا الجيل الذهبي، والجيل الحالي متألق».

ويرى فاف أن نجاح المنتخب البلجيكي يرجع إلى وفرة اللاعبين، أصحاب المهارات العالية في الفريق.

وأكمل: «الأرجنتين لديها ميسي، والبرازيل لديها نيمار، ونحن لدينا العديد من اللاعبين العالميين، في الهجوم لدينا هازارد ودي بروين ولوكاكو، من الصعب أن يخفت تألقهم جميعاً».

ويرى فاف أنه في حال حصلت بلجيكا على كأس العالم، فإن ذلك سيكون بمثابة «معجزة وشرف كبير لدولة صغيرة للغاية، سيكون مشابهاً للقب الدنمارك في بطولة أمم أوروبا في 1992، لكن بطل أوروبا ليس كبطل العالم».

 

طباعة