صحف برازيلية: مصيبة «السباعية» تعاظمت ببلوغ الأرجنتين نهائي المونديال

فوز الأرجنتين بكأس العالم على أرض البرازيل قد يكون أسوأ من خسارة السامبا بسباعية من ألمانيا. أ.ب

اعتبرت صحف برازيلية يوم أمس، أن تأهل المنتخب الأرجنتيني إلى نهائي بطولة كأس العالم 2014 بمثابة كابوس بعد يوم واحد من سقوط المنتخب البرازيلي المروع أمام المنتخب الألماني في المباراة الأولى للدور قبل النهائي بنتيجة 7 /1.

وقالت «أو ديا» عقب انتهاء مباراة الأرجنتين وهولندا على ملعب كورينثيانز في ساو باولو: «الكابوس يتعاظم.. الأرجنتين تتغلب على هولندا بركلات الترجيح وتصعد إلى النهائي».

وأضافت الصحيفة: «بعد الفاجعة البرازيلية وأفراح المنافسين، الأرجنتين تصل إلى نهائي كأس العالم ويمكنها أن تتوج باللقب في ماراكانا، بالإضافة إلى أنه لا يمكننا أن نحلم باللقب السادس يجب علينا أن نتعايش مع إمكانية أن يذهب اللقب إلى أكبر منافسينا على المستوى العالمي».

وفي الشأن نفسه أطلقت صحيفة «لانسي» الرياضية شعار «كلنا ألمانيا» في إشارة إلى دعم الجماهير البرازيلية للمنتخب الألماني في هذه المواجهة الحاسمة والمرتقبة.

وتابعت الصحيفة قائلة: «الكابوس الذي تتعايش معه الجماهير البرازيلية منذ الفاجعة التي كان بطلها المنتخب البرازيلي على ملعب منيراو يمكن أن يصبح في طي النسيان. الأرجنتين تصل إلى نهائي المونديال على الأراضي البرازيلية».

وعلى عكس توجهات الصحافة البرازيلية في هذا الشأن، تصدر عنوان «إلى القمة يا أشقاء» العمود الرئيس لصحيفة «جوكا كفوري»، التي أشارت إلى: «الأرجنتين يمكنها الأحد على ملعب ماراكانا المحافظة على عادة فشل الأوروبيين في الفوز بكأس العالم في أميركا الجنوبية».

 

طباعة