المدفع: استراتيجية نادي الشارقة تركز على الاهتمام باللاعب المواطن

علي سالم المدفع: «نادي الشارقة بدأ بإعداد الدراسات بالتعاون مع مجلس الشارقة الرياضي، لرفع نسبة التوطين في الوظائف الإدارية على مستوى إدارات النادي».

أكد رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي علي سالم المدفع، أن نادي الشارقة الرياضي يعمل وفق الرؤية والاستراتيجية التي وضعها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والتي تركز على الاهتمام باللاعب المواطن والمحافظة على النشء، من خلال احتواء اللاعبين المواطنين وصقل مهاراتهم الرياضية وتعزيز الجانب الديني والاجتماعي والثقافي.

وقال المدفع من خلال بيان صحافي عقب اجتماع مجلس إدارة نادي الشارقة أمس، إن «توجيهات سموه، تُعتبر نبراساً لتطوير القطاع الرياضي على مستوى الدولة والارتقاء بمستوى الرياضة وتعزيز دورها المجتمعي بما يحقق رؤية القيادة الرشيدة وتطلعات الجماهير، والتي تنعكس بالإيجاب على نتائج المنتخبات الوطنية».

وأكد أن النادي بدأ بإعداد الدراسات بالتعاون مع مجلس الشارقة الرياضي الذي أطلق مشروع التوطين على مستوى جميع أندية الإمارة لرفع نسبة التوطين في الوظائف الإدارية على مستوى إدارات النادي. وأشاد بمستوى الفرق الرياضية الجماعية والفردية ونتائجها، كما أكد ضرورة دعمها في الفترة المقبلة.

وناقش الاجتماع العديد من الموضوعات التي تخص النادي، منها خطط ومشاريع استثمارية، وكذلك استعراض خطة معدة لاستقطاب الجماهير خلال النصف الثاني من الموسم الجاري لدوري أدنوك للمحترفين، وذلك بالوصول إلى أكبر شريحة ممكنة.

طباعة