نهائي "خليجي البصرة" مهدد بالتأجيل ونقله إلى دولة أخرى

أفاد مصدر طبي عراقي، اليوم بتسجيل حالة وفاة و60 إصابة بين المشجعين نتيجة التدافع بمحيط ملعب جذع النخلة في البصرة 550 كم جنوبي العراق.
ونقلت وكالة الأنباء العراقية (واع) عن المصدر قوله  إن "هناك حالات حرجة بين المصابين". وشهد ملعب جذع النخلة، الذي يحتضن المباراة النهائية لبطولة "خليجي 25 "بين المنتخب العراقي ونظيره العماني والتي من المقرر إقامتها مساء اليوم، تدفقا جماهيريا غير مسبوق ضم عشرات  الآلاف من العراقيين اكتظت بهم الشوارع ومحيط الملعب.

وقال محافظ البصرة أسعد العيداني إن النهائي قد يتم تأجيله في حال ساء الوضع أكثر، وأشار إلى أن هناك مفاوضات حاليا مع اللجنة المنظمة لضمان سلامة المشجعين وبحث الوضع أكثر قبل اتخاذ قرار نهائي، ومن ذلك إمكانية نقل المباراة النهائية إلى دولة أخرى محايدة، في حال تعذر بشكل تام إقامة المباراة في ظروف آمنة للجماهير.

ووصل رئيس الحكومة العراقية محمد شياع السوداني إلى محافظة البصرة للوقوف على التحضيرات الخاصة بالنهائي. وذكر بيان للحكومة العراقية أن السوداني عقد  فور وصوله، اجتماعاً عاجلاً مع عدد من الوزراء ومحافظ البصرة. وكانت قيادة عمليات البصرة أعلنت الليلة الماضية نشر آلاف من القوات الأمنية ووضعها تحت حالة الانذار القصوى لتأمين الحماية للجماهير الغفيرة. كما أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم فتح جميع الملاعب العراقية وتجهيزها بشاشات عملاقة لاستقبال الجمهور كما تم نشر أكثر من  20 شاشة عملاقة في الشوارع والساحات لاستيعاب الجماهير ومشاهدة نهائي كأس الخليج العربي.

 

طباعة