الشارقة في المركز الأول بفارق نقطة واحدة

بني ياس يُزيح شباب الأهلي من صدارة الدوري

لاعب شباب الأهلي جيسوس يحاول التقدم وسط رقابة من لاعبي بني ياس. من المصدر

حقق بني ياس فوزاً تاريخياً على شباب الأهلي بهدفين مقابل هدف، أمس، في ختام مباريات الجولة الـ12 من دوري أدنوك للمحترفين، أمس، على استاد راشد في دبي، ليحقق «السماوي» أول انتصار في تاريخه على ملعب شباب الأهلي بمسابقة الدوري، ويرفع «السماوي» رصيده إلى 15 نقطة، ويزيح «فرسان دبي» من الصدارة بعدما تراجع الفريق إلى المركز الثاني برصيد 25 نقطة خلف المتصدر الشارقة برصيد 26 نقطة، والذي فاز بدوره على دبا بهدفين نظيفين.

شهد الشوط الأول أفضلية من جانب بني ياس في السيطرة على وسط الملعب، وكاد «السماوي» يحرز الهدف الأول في الدقيقة الأولى من كرة سددها الأرجنتيني نيكولاس خمينيز وتصدى لها حارس مرمى شباب الأهلي حسن حمزة، بينما رد «فرسان دبي» بإحراز الهدف الأول بعدما لعب الأرجنتيني فيدريكو كارتابيا ركلة ركنية وقابلها وليد عباس برأسه في المرمى (7)، وكاد وليد عباس يحرز هدف التعادل بالخطأ في مرماه بعدما لعب كرة برأسه ارتدت من القائم (13).

واعتمد بني ياس على التسديد من خارج منطقة الجزاء، وهدد الفريق مرمى شباب الأهلي في مناسبتين: الأولى من كرة سددها خالد الهاشمي تصدى لها حسن حمزة (19)، وبالطريقة نفسها أمسك حارس شباب الأهلي بكرة سددها نيكولاس خمينيز (20).

وفي الدقيقة 24 أحرز الأرجنتيني غاستون سواريز هدف التعادل من ركلة حرة مباشرة سددها بطريقة رائعة في المرمى، قبل أن يضيف سهيل النوبي الهدف الثاني بعدما تلقى كرة داخل منطقة الجزاء سددها على «الطائر» في المرمى (26).

أما الشوط الثاني فشهد تحسن أداء شباب الأهلي وكاد يحيى الغساني يحرز الهدف الثاني من كرة عرضية مرت من أمام البرازيلي إيغور خيسوس وتصدى لها الحارس فهد الظنحاني، بينما اعتمد بني ياس على الهجمات المرتدة، وقاد سهيل النوبي هجمة سريعة وسدد الكرة لكن أبعدها حسن حمزة إلى ركلة ركنية (52).

وضغط «فرسان دبي» في آخر 10 دقائق من اللقاء، وأهدر المالي دومبيا فرصة خطرة في الدقيقة 86 لتنتهي المباراة بفوز بني ياس.

الشارقة يعود من دبا بـ3 نقاط ثمينة

فاز الشارقة على دبا الفجيرة بهدفين نظيفين في المباراة التي أقيمت بملعب دبا ليصبح رصيده 26 نقطة مقابل أربعة لدبا الفجيرة.

وشهدت المباراة حالتي طرد لكل من لاعب الشارقة البوسني ميراليم بيانيتش في الدقيقة 17، ولاعب دبا الفجيرة منصور البلوشي في الدقيقة 21.

وشهدت المباراة منح حكم المباراة 13 دقيقة وقتاً بدلاً من الضائع في الشوط الأول.

ونجح مدافع دبا الفجيرة العراقي محمد مصطفى في الحد من خطورة الكثير من هجمات الملك الشرقاوي، خصوصاً التي قادها الإسباني الكاسير والبرازيلي بيريرا، فيما ركز لاعبو الشارقة على التسديد من خارج منطقة الجزاء كحل لتفادي التكتل الدفاعي.

وكاد دبا الفجيرة يتقدم بهدف مبكر لولا أن لاعبه البرازيلي جاندير والمنفرد بالمرمى سدد تسديدته القوية باتجاه الحارس السناني في الدقيقة 29.

وحصل الشارقة على ضربة جزاء بعد أن لامست الكرة يد عامر عمر تم إلغاؤها باللجوء إلى تقنية الفيديو في الدقيقة 33.

افتتح الشارقة الأهداف عن طريق خالد الظنحاني الذي أكمل كرة عرضية وصلته من لوان بيريرا (45+11)، ولم يحتفل الظنحاني بالهدف احتراماً للنادي الذي تأسس به، وجاء الهدف الثاني عن طريق عثمان كامارا الذي أكمل كرة عرضية وصلته من البرازيلي كايو لوكاس 69.

الوحدة يودع عام 2022 بخسارة محبطة

خسر فريق الوحدة على أرضه وأمام جماهيره في مواجهة ضيفه عجمان بهدف نظيف في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء أمس على استاد آل نهيان، ضمن الجولة 12 لدوري أدنوك للمحترفين لكرة القدم، ليودع «العنابي» عام 2022 بخسارة محبطة، وتستمر معاناته في شهر ديسمبر الذي كان قد ودع فيه مسابقة كأس رئيس الدولة على يد شباب الأهلي، وخرج من بطولة كأس رابطة المحترفين على يد العين.

وسجل السلوفيني ميرال ساماردزيك هدف المباراة الوحيد لصالح «البركان» من كرة رأسية في الدقيقة 75، ليضاعف بذلك معاناة أصحاب الأرض، فبعد أن كان الفريق يتقاسم الصدارة مع شباب الأهلي ويسير في طريق المنافسة على اللقب قبل فترة التوقف الدولي لكأس العالم فإن نتائجه جاءت محبطة بعد ذلك، وتراجع للمركز الرابع برصيد 23 نقطة، وفي المقابل صعد عجمان للمركز الثالث بـ23 نقطة.

فوز مثير لخورفكان

حقق خورفكان فوزاً مثيراً على اتحاد كلباء بنتيحة 2-1 في المباراة التي جمعتهما أمس على استاد صقر بن محمد القاسمي لحساب الجولة 12.

وتقدم اتحاد كلباء عن طريق أحمد عامر في الدقيقة 73 من تسديدة مثالية من مسافة بعيدة، استقرت في الزوايا اليمنى العليا لمرمى الحارس أحمد الحوسني.

لكن الجزائري مهدي بن عبيد نجح في إدراك التعادل عند الدقيقة 90 من ضربة رأس بعد خطأ دفاعي من لاعبي كلباء.

ومع الدقيقة 11 من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع تمكن ايلتون بوا مورتي من تسجيل هدف التقدم لخورفكان من متابعة لكرة مرتدة من الحارس عيسى الهوتي، أسكنها على يمينه. وكان المهاجم التوغولي ملابا قد أضاع ضربة جزاء على اتحاد كلباء في الدقيقة 67 تصدى لها الحارس ببراعة.

طباعة