«غنتوت» و«بن دري» في نهائي بطولة عيد الاتحاد للبولو

من لقاء سابق لفريقي بن دري وأنكورا. من المصدر

يقص فريقا «غنتوت» و«بن دري»، اليوم، شريط اختتام بطولة كأس عيد الاتحاد الـ51 للبولو، بعد أن استحقا معاً التأهل لهذه المباراة المرتقبة بعد فوزهما في مباراتين تباعاً، ليتصدرا المشهد. ويتضمن برنامج مهرجان الختام مباراة بين براعم البولو من أكاديمية نادي ومنتجع الحبتور للبولو والفروسية. وفي الساعة الثانية والنصف تنطلق مباراة الترضية بين فريقي أنكورا ومهرة على كأس الترضية، وفي الرابعة تماماً تبدأ مباراة الختام بين «غنتوت» و«بن دري»، وفي السابعة مساء تبدأ مراسم التتويج.

وأكد رئيس اتحاد الإمارات للبولو محمد الحبتور، في تصريح صحافي، أن «كأس عيد الاتحاد مناسبة عزيزة علينا جميعاً مواطنين ومقيمين، لأنها تجسد روح الحب والتعايش، كما أنها تعني الكثير لأبناء الإمارات وشعوب المنطقة والعالم»، معتبراً أن «البطولة ليس فيها فائز وخاسر، فالكل فائز لأنهم شاركوا في الفرحة بعيد الاتحاد».

أما عن مباراة الختام الرئيسة فقد شق كل من غنتوت ومنافسه بن دري الطريق وسط صعوبة بالغة رغم قوتهما، ولم يكن الطريق مفروشاً بالورود بل قدم كل منهما جهداً مضاعفاً، واستحق فوزه في المباراتين، حيث فاز غنتوت على فريقي مهرة والحبتور، فيما فاز فريق بن دري على فريقي مهرة وأنكورا. ويمثل فريق غنتوت كل من يوسف بن دسمال وناصر الشامسي وكولمبوس وديليا، فيما سيمثل فريق بن دري كل من كيم روش ومحمد بن دري وبانيلو.

طباعة