جماهير مصرية تتبادل زيارة معسكر الفريقين للترحيب باللاعبين قبل لقاء «السوبر»

أجواء من المحبة بين الأهلي والزمالك في مدينة العين

صورة

شهدت تحضيرات فريقَي الأهلي والزمالك أجواء من المحبة والاحترام المتبادل بين مسؤولي وجمهور الناديين المصريين العريقين، وذلك استعداداً لمباراة كأس السوبر المصري، التي تقام في ضيافة الإمارات، وتجري غداً على استاد هزاع بن زايد في مدينة العين. وتجمعت أعداد من جماهير نادي الزمالك، الموجودة في الإمارات حول مقر إقامة لاعبي الأهلي، وهي مرتدية القمصان البيضاء، لاستقبال الفريق لدى وصوله إلى مدينة العين، وهو الأمر نفسه الذي تكرر من جانب جماهير الأهلي بالنسبة لنادي الزمالك.

وأغدق المشرف العام على الكرة في نادي الزمالك، أمير مرتضى منصور، بعبارات الثناء والمديح على فريق الأهلي ولاعبيه قبل مباراة الغد، مشدداً على أن الأهلي يملك فريقاً محترماً، ولديه لاعبون على مستوى عال، متمنياً أن تخرج المباراة على قدر التنظيم العالي الذي أعدته الإمارات للمباراة المهمة.

وقال أمير مرتضى في تصريحات صحافية: «نعلم جيداً أن المباراة لن تكون سهلة على الطرفين اللذين يملكان الدوافع لتحقيق الفوز، فالزمالك يريد أن يُحرز الثلاثية، بعدما نجح في الجمع بين بطولتي الدوري وكأس مصر، والأهلي يُريد إحراز لقب السوبر ليكون دافعاً قوياً له في الموسم الجديد».

وعلى صعيد التحضيرات الفنية، رفض مدرب الزمالك، البرتغالي فيريرا، أن يمنح لاعبيه راحة يوم وصولهم إلى مدينة العين، إذ أصر على أن يخوض الفريق مراناً في التاسعة والنصف مساء أول من أمس، على استاد القطارة، حيث غاب عنه الثنائي عمر جابر وعمرو السيسي، كونهما لم يرافقا البعثة، ووصلا أمس لظروف خاصة. وعقد فيريرا اجتماعاً مع لاعبيه صباح أمس، في إطار طريقته الخاصة قبل المباريات لتحفيزهم من الناحية المعنوية، وشرح تكليفاتهم خلال المباراة.

ويتجه الزمالك للتخلي عن لباسه الأبيض في مباراة السوبر، واللعب بالقميص الأزرق الذي أصبح باعث تفاؤل لدى الفريق وإدارته، بعدما أحرز به كأس مصر أمام الأهلي نهاية الموسم الماضي، بعد الفوز 2-1.

وعلى صعيد معسكر الأهلي تبدو الأجواء هادئة للغاية، وهناك حالة من التركيز الشديد بين اللاعبين والجهاز الفني لتقديم المستوى المطلوب وإحراز الفوز.

وفضلت إدارة الفريق عدم الإدلاء بأي تصريحات لوسائل الإعلام وأعطت تعليمات مماثلة للاعبين لزيادة التركيز. وأجرى رئيس النادي الأهلي، والموجود حالياً في فرنسا للعلاج، محمود الخطيب، اتصالاً هاتفياً مع نائبه العمري فاروق، للاطمئنان على تحضيرات الفريق.

ومن جانبه، فضل مدرب الأهلي، السويسري مارسيل كولر، عدم خوض أي وحدة تدريبية بعد الوصول إلى العين. وخاص الأهلي أول تدريباته على استاد خليفة بن زايد في السابعة مساء أمس، وهو التدريب الذي فضل كولر أن يكون سرياً، تمهيداً لوضع التشكيلة وطريقة اللعب التي سيخوض بها اللقاء، وسط تكهنات كبيرة حول اللاعب الذي سيخلف لاعب خط الوسط المالي ديانغ، الذي أصيب في مباراة أسوان بالدوري المحلي.

وبات عمرو السولية المرشح الأول لخلافة ديانغ في مباراة السوبر، إلى جانب حمدي فتحي، فيما تؤكد مصادر إعلامية في مصر أن كولر قد يُفاجئ الجميع، ويدفع بالظهير الأيمن أكرم توفيق مكان ديانغ، على أن يُشرك محمد هاني في مركز الظهير الأيمن.

عمرو السولية مرشح بقوة لتعويض غياب المالي ديانغ عن الأهلي في مباراة السوبر. 

طباعة