«الزعيم» يتابع تحضيراته ويواجه خورفكان ودياً غداً

جيان: اللعب للعين أفضل قرار في مسيرتي ولست نادماً عليه

جيان لعب مع العين بين 2011 و2015 وأحرز معه العديد من الألقاب. تصوير: أسامة أبوغانم

قال لاعب فريق العين وشباب الأهلي سابقاً، الغاني أسامواه جيان، إن «قرار انتقالي من صفوف سندرلاند الإنجليزي في عام 2011 إلى نادي العين، بعمر 25 عاماً، كان أفضل قرار اتخذته خلال مسيرتي الرياضية، على الرغم من الانتقادات التي تعرضت لها بسبب مغادرة الدوري الإنجليزي (البريميرليغ) وأنا في ذروة عطائي».

وقال جيان في مقابلة أجراها مع برنامج «دينتا شو» الغاني إن القرار الذي اتخذه وقتها كان الأفضل بالنسبة له، وأنه استطاع أن يستثمر المال الذي حصل عليه خلال تلك الفترة بالشكل الصحيح، بإنشاء وظائف للغانيين. وقال: «وفرت وظائف للأشخاص الذين كانوا ينتقدونني، كما أنني أدفع الضرائب».

وأصر المهاجم الغاني، الذي فاز مع العين بلقب الدوري ثلاث مرات، وكأس رئيس الدولة، وأيضاً لقب كأس السوبر، على أن قرار مواصلة مشواره في فريق العين لا يندم عليه أبداً، كونه ساعد بلاده بالشكل الصحيح في توفير الفرص، فيما سطع نجمه مع «الزعيم» في دوري أبطال آسيا، وانتقل لاحقاً إلى شنغهاي الصيني، وعاد إلى الإمارات مجدداً عبر بوابة شباب الأهلي لفترة قصيرة.

وفتح اللاعب، الذي يبلغ حالياً 36 عاماً، قلبه، وأشار إلى أن نادي سندرلاند كان وراء انتقاله إلى صفوف العين في عام 2011، وقال «أقنعني النادي بالانتقال إلى فريق العين، سألتهم عما إذا كان مشجعو الفريق سيكونون سعداء بمغادرتي، فقالوا لي إنهم يعرفون كيفية التعامل مع الجماهير».

وبدأ جيان مسيرته الكروية مع نادي لبرتي بروفيشينال في عام 2003، وفي موسم 2003-2004 انتقل إلى نادي أودينيزي الإيطالي، وغادره في عام 2004 منتقلاً إلى نادي مودينا الإيطالي حتى عام 2006، والذي عاد فيه إلى نادي أودينيزي الإيطالي، والتحق بعدها بفريق رين الفرنسي، قبل أن ينتقل إلى نادي سندرلاند الإنجليزي في عام 2010، ومنه إلى صفوف العين في 2011، قبل أن يغادره في 2015.

وظل جيان، وهو ثاني الهدافين التاريخيين في نادي العين برصيد 95 هدفاً، من دون نادٍ لما يقارب العام، بسبب الإصابة التي تعرض لها خلال مشواره مع فريق ليغون سيتيز في الدوري الغاني الممتاز، وأبدى الأسبوع الماضي رغبته في العودة إلى تشكيلة منتخب بلاده «النجوم السوداء»، للمشاركة في كأس العالم الذي يقام بعد شهرين في قطر. على جانب آخر، أجرى فريق العين، مساء أول من أمس، أول حصة تدريبية له عقب عودته من معسكره الخارجي، وشارك في التدريبات جميع اللاعبين، بقيادة المدرب الأوكراني سيرجي ريبروف، ومواطنه المهاجم اندريه يارملكنو، ويستعد الفريق لخوض أولى مبارياته الودية ضمن برنامجه الإعدادي، والتي ستجمعه مساء غد مع فريق خورفكان، على أن يواجه الرفاع البحريني ودياً أيضاً يوم الجمعة.

رغم بلوغه الـ36 من عمره إلا أن جيان يحلم باللعب مع غانا في مونديال قطر 2022.

طباعة