«الأبيض» لم يتأهل إلى المونديال.. والأولمبي ودّع كأس آسيا 2022

تعرف إلى حصاد منتخبات الإمارات بكرة القدم في موسم 2021-22

صورة

حققت منتخبات كرة القدم حصاداً مخيباً للآمال في الموسم الكروي المنصرم 2021-22، بعد خروج المنتخب الوطني الأول من التصفيات الحاسمة المؤهلة إلى مونديال قطر 2022، بينما ودّع المنتخب الأولمبي الذي يُعدّ الرديف المباشر للفريق الأول كأس آسيا 2022، التي أقيمت في أوزباكستان.

وتنتظر المنتخبات الوطنية موسماً جديداً (2022-23) أكثر استقراراً من الناحية الفنية، خصوصاً على صعيد المنطقة الفنية، على أمل تعويض الجماهير بأداء وبطولات ومنصّات التتويج.

ومن أبرز المحطات القادمة على صعيد المنتخب الأول، الذي يقوده الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، المشاركة في كأس الخليج العربي «خليجي 25» بالفترة من السادس إلى 19 يناير المقبل، وبطولة غرب آسيا المقررة في الإمارات من 20 مارس إلى الثاني من أبريل، ثم كأس آسيا 2023 التي لم تتحدد مكان إقامتها رسمياً حتى الآن بعد اعتذار الصين.

ورغم الدعم الكبير الذي حظيت به المنتخبات الوطنية كافة من قبل اتحاد الكرة على الصعيد الإداري، فإن النتائج التي تحققت في الفترة الماضية لم تكن على مستوى الطموحات والآمال المرجوة، سواء بالنسبة للمنتخب الأول أو منتخبات المراحل السنية، لكن هنالك مؤشرات إيجابية على احتمال أن يكون القادم أفضل بعد جملة التحسينات والقرارات التي اتخذها اتحاد الكرة على صعيد كرة القدم بشكل عام.


حصاد كرة الإمارات لموسم 2021-22

المنتخب الأول

المنافسة حتى الرمق الأخير على بطــاقة التــأهل لمونديال 2022 بعدما خسر أمام استراليا بهدفين لهـــدف في الملحق الآسيوي.

كان المنتخب قد تصدّر المجموعة السابعة في الدور الحاسم للتصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2022 بعدما حصد 18نقطة، إذ خــــــاض ثماني مباريات فاز في ست وخسر في مباراتين.

منتخب الناشئين مواليد 2006

التأهل إلى الدور نصف النهائي لبطولة غرب آسيا الثامنة للناشئين في السعودية في ديسمبر2021 بتصدره المجموعة الثانية برصيد ست نقاط، ثم خرج بعد الخسارة أمام المنتخب السعودي بثلاثة أهداف نظيفة.

المنتخب الأولمبي تحت 23 عاماً

ودّع كأس آسيا 2022 التي أقيمت في أوزباكستان من الدور الأول، ورغم خروجه فإن المنتخب كان قد تأهل بجدارة إلى النهائيات بتصدره ترتيب المجموعة الخامسة في التصفيات، التي استضافتها مدينة الفجيرة في أكتوبر من العام الماضي.

المنتخب الأولمبي خرج أيضاً من الدور الأول لبطولة غرب آسيا للمنتخبات الأولمبية في السعودية أكتوبر2021. منتخب الشباب 2003 الخروج من كأس العرب تحت 20 عاماً في مصر في يونيو 2021، وشارك فيها المنتخب ضمن المجموعة الثانية.

الخروج من بطـولة اتحـاد غـرب آسيا للشباب في العـراق نوفمبر 2021 بعـدمـا لعب ضمن المجموعـة الثانيـة، التي ضمّت إلى جانبـه منتخبات: الأردن وســورية ولبنــان.

مسفر: يجب إعادة النظر في سياسة إدارة المنتخبات وتحديد الخلل

اعتبر مدرب المنتخب الوطني السابق لكرة القدم، الدكتور عبدالله مسفر، أن اتحاد الكرة الحالي رغم أنه يدعم المنتخبات، فإن استبعاد المدربين المواطنين يعدّ سبباً رئيساً في تراجع نتائج المنتخبات، مشدداً على أنه لا يتحدث باسم المدربين المواطنين، مشيراً إلى أن كل الدول تعتمد على المدربين الوطنيين في تدريب منتخباتها، خصوصاً في المراحل السنية، لافتاً إلى أن منتخبات المراحل السنية حققت نتائج ممتازة في فترات سابقة، لكن تغيير النظام الموجود من قبل الاتحاد على صعيد أسلوب إدارة المنتخبات، كان يجب البناء على النظام الذي كان يطبق في السابق، والعمل على تطوير واستحداث ما هو أفضل بالنسبة للمنتخبات السنية، مطالباً بأهمية إعادة النظر في السياسة المطبقة في كل المنتخبات الوطنية، وتحديد مكامن الخلل، لافتاً إلى أن الخلل واضح.

وقال مسفر لـ«الإمارات اليوم»: «على مستوى المنتخبات الأولى يمكن أن يحدث تغييرات في مسألة إسناد تدريب هذه المنتخبات إلى مدربين أجانب، لكن على صعيد المراحل السنية، فإن معظم الدول تعتمد على مدربيها المواطنين، كونهم الأقرب والأكثر معرفة باللاعبين في كل الجوانب».

طباعة