مقدمة من لجنة التضامن الأولمبي

7 رياضيين يحصلون على منحة أولمبية لتأهيلهم إلى «باريس 2024»

صورة

وقّعت اللجنة الأولمبية الوطنية اتفاقية المنحة الأولمبية المقدمة من لجنة التضامن الأولمبي لسبعة رياضيين من أربعة اتحادات مختلفة، بهدف إعدادهم وتأهيلهم للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية «باريس 2024».

وتضم قائمة الرياضيين الذين تم اختيارهم للحصول على المنحة: سيف بن فطيس، وإبراهيم خليل، وياسمين تهلك من اتحاد الرماية، وفاطمة العبدولي وسلطان آل علي من اتحاد التايكواندو، والرباعة مي المدني من اتحاد رفع الأثقال، والدرّاج يوسف ميرزا من اتحاد الدراجات.

شهد مراسم توقيع الاتفاقية بمقر اللجنة الأولمبية في دبي، المدير التنفيذي للجنة محمد بن درويش وممثلو الاتحادات الرياضية وبعض الرياضيين المرشحين للمنحة الأولمبية.

وأكدت الأمين العام المساعد للشؤون الإدارية والمالية للجنة الأولمبية الوطنية المهندسة عزة بنت سليمان، أهمية توقيع هذه الاتفاقية التي تدعم الرياضيين في مشوارهم نحو التأهل لأولمبياد باريس، بعدما وقع عليهم الاختيار من قبل لجنة التضامن الأولمبي بالتنسيق مع الاتحادات الرياضية الدولية لكل لعبة.

وقالت: «نطمح إلى الوصول لأكبر عدد ممكن من المشاركين في الدورة الأولمبية المقبلة، من خلال بطاقات التأهل، وتسهم هذه المنحة في تكثيف الاستعداد المسبق لجميع الرياضيين من مختلف أنحاء العالم، بما يضمن الوصول للمستويات المنشودة من الجاهزية».

وأضافت: «تحرص اللجنة الأولمبية الوطنية على تطبيق الممارسات التي تخدم الرياضيين، انطلاقاً من رؤية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة، بتوفير كل السبل، وتسخير جميع الإمكانات أمام أبناء الوطن الذين يخوضون غمار المنافسات باسم الإمارات ويرفعون رايتها في المحافل كافة».


عزة بنت سليمان:

«نطمح إلى الوصول لأكبر عدد ممكن من المشاركين في الدورة الأولمبية المقبلة».

طباعة