سهيل بن بطي: نتطلع إلى تقديم أفضل دعم ممكن لكل الاتحادات

الهيئة العامة للرياضة تطور الشراكات الدولية في المبارزة

جانب من الاجتماع. من المصدر

شدد الشيخ سهيل بن بطي آل مكتوم، المدير التنفيذي لقطاع التنمية الرياضية في الهيئة العامة للرياضة والأمين العام لاتحاد الإمارات الرياضي لمؤسسات التعليم المدرسي والجامعي، على تطوير الشراكات الدولية في المبارزة وتحسين آلية العمل وزيادة فرص المنتخبات الوطنية بتحقيق الإنجازات، وذلك خلال استقباله نائب رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة رئيس الاتحاد المصري عبدالمنعم إلهامي، بحضور المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، رئيس الاتحادات الإماراتي والعربي والآسيوي للمبارزة.

وقالت الهيئة في بيان أمس: «تناولت الزيارة سبل تنمية التعاون ودراسة أبرز التحديات التي تواجهها اللعبة على الصعيد الدولي مع الاطلاع على أفضل الممارسات والتجارب سواء على الصعيد العالمي أو العربي في الرياضة في ظل تحقيق مصر لتقدم كبير على مستوى اللعبة وتصدرها التصنيف العالمي بفئة الشباب (تحت 20 عاماً)». من جهته، قال الشيخ سهيل بن بطي آل مكتوم: «تتطلع الهيئة العامة للرياضة إلى تقديم أفضل دعم ممكن لجميع الاتحادات، بما فيها المبارزة، بهدف تحسين آلية العمل وزيادة فرص المنتخبات الوطنية بتحقيق الإنجازات، ونقدّر العمل الكبير الذي يقوم به الاتحاد لتعزيز مفهوم الرياضة التنافسية والسعي لتحقيق إنجازات عالمية تتناسب مع توجيهات القيادة الرشيدة واستراتيجية قطاع الرياضة 2032، الرامية إلى تعزيز الحضور الدولي لرياضة الإمارات».

وأضاف: «حققت مصر تطوراً لافتاً في المبارزة وباتت بين الدول الرائدة على مستوى العالم في هذه الرياضة، ونتطلع بشكل مستمر إلى تعزيز التعاون مع مختلف الدول لتبادل الأفكار والمقترحات حول سبل التنمية الرياضية».

يُذكر أن المنتخب الوطني للمبارزة كان قد حقق أربع ميداليات في دورة الألعاب الخليجية التي استضافتها الكويت أخيراً، ويستعد حالياً للمشاركة في بطولة آسيا التي تستضيفها كوريا الجنوبية الشهر المقبل.

 

طباعة