الهيئة العامة للرياضة تنظم مبادرة "اليوم الرياضي لذوي متلازمة داون"

نظمت الهيئة العامة للرياضة مبادرة "اليوم الرياضي لذوي متلازمة داون"، بنادي النصر الرياضي الثقافي بالتعاون مع جمعية الإمارات لمتلازمة داون ونادي النصر الرياضي.
وقالت الهيئة في بيان اليوم الجمعة إن المبادرة تهدف إلى تمكين ودمج أصحاب الهمم ضمن مبادرات الهيئة الرياضية في إطار تحقيق الهدف الاستراتيجي الخاص بتعزيز الثقافة الرياضية المجتمعية كجزء من أهداف وغايات الهيئة العامة للرياضة.
وخلال اليوم الرياضي كرم الشيخ سهيل بن بطي آل مكتوم، المدير التنفيذي لقطاع التنمية الرياضية في الهيئة العامة للرياضة، مجموعة من الشركاء لدورهم في خدمة المجتمع.
وسلم الشيخ سهيل بن بطي آل مكتوم، الدكتور محمد النحاس، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمختبرات مينا لابز بدبي شهادة تقدير من الهيئة العامة للرياضة تقديرا لدور المختبرات في رعاية ودعم أصحاب الهمم، والاهتمام بدعم فعاليات ترفيهية ورياضية لذوي متلازمة داون في الدولة.
من جهته، أكد الدكتور محمد النحاس حرص مختبرات "مينا لابز" على دعم أصحاب الهمم وذوي متلازمة داون، ورعاية الفعاليات الرياضية والترفيهية لهم، انطلاقا من دورها المجتمعي، وتعزيزا لجهودها في خدمة الوطن، مشيرا الى أهمية ذوي متلازمة داون جزء هام في نسيج المجتمع وليكونوا أشخاصا فاعلين ومنتجين في المجتمع.
 وتضمن اليوم الرياضي تنظيم منافسات بين الاطفال والشباب المشاركين في العاب كرة القدم وكرة السلة وتنس الطاولة، وتدريبهم على الرياضات الجماعية والفردية لتنمية مهاراتهم.

 

 

طباعة