جراحة ناجحة للاعب العين محمد عباس في لندن

أجرى لاعب فريق العين، محمد عباس، صباح اليوم، في مستشفى كرومويل بالعاصمة الإنجليزية لندن، عملية جراحية ناجحة، في الرباط الصليبي، علي يد الدكتور آندي ويليامز، استشاري جراحة الركبة، وذلك بعد أن خضع اللاعب للفحوصات الطبيبة اللازمة والتي أكدت إصابته بقطع في الرباط الأمر الذي استدعي تدخلاً جراحياً.

وقال محمد عباس للموقع الرسمي لنادي العين: "أشعر بتحسن كبير في الحالة المعنوية بعد نجاح العملية الجراحية، فالإصابة دائماً ما تمثل هاجساً مزعجاً للاعبي كرة القدم، غير أنني مؤمن بأنها قدر وراضٍ تماماً بما أصابني". وأكمل: "أعتقد أن الموسم المنتهي، كان تاريخياً بالنسبة لي إذ حصلت فيه مع (الزعيم) على الثنائية الأولى لي في رحلة الدفاع عن شعار أكبر الأندية الإماراتية وأحد أفضل الأندية الآسيوية، وبرغم انني تعرضت للإصابة إلا أنه يعتبر موسماً استثنائياً بالنسبة لي، إذ سجلت فيه اسمي ضمن القائمة التي حصدت بطولة كأس المحترفين الثانية ولقب درع الدوري رقم 14 في تاريخ نادينا، وهذا الأمر في حد ذاته يمنحني وزملائي الدافع الكبير للاستمرار في حصد المزيد من الإنجازات خلال المواسم المقبلة لذلك نحن ندرك حقيقة أننا محظوظون بالانتماء لهذا الكيان الكبير.
وأعرب عباس، عن بالغ شكره وتقديره لإدارة نادي العين، للاهتمام بوضع إصابته وتفقد ومتابعة حالته وذلك من خلال التوجيه بتوفير كل أسباب الراحة وأفضل وأسرع سبل العلاج من أجل تجاوز مرحلة الإصابة.

وحول البرامج التأهيلية التي من المقرر أن يخضع لها بعد العملية الجراحية، قال: بناءً على توصية طبيب الفريق، تقرر أن استهل برامج التأهيل هنا في لندن، تحت إشراف الطاقم الطبي الذي أجرى لي العملية الجراحية، وشخصياً أدرك جيداً أن المرحلة المقبلة تعتبر مهمة وتتطلب جهداً مضاعفاً وتركيزاً كبيراً، حتى أتمكن من العودة القوية ومشاركة زملائي في التدريبات الجماعية، وأسأل الله العلي القدير التوفيق في العودة السريعة لقائمة فريقي بعد انتهاء فترة علاجي بالموسم القادم.

 

طباعة