189 سباقاً رسمت خارطة ربع قرن في أسطورة "كأس دبي العالمي"

 
تحتفل الأمسية الأغلى والأقوى في سباقات الخيل حول العالم "كأس دبي العالمي" غداً السبت بانطلاق نسختها الـ 26، المقامة بأشواطها التسعة على مضمار "ميدان" بدبي، بإجمالي جوائز تبلغ 30.5 مليون دولار ينافس على ألقابها 133 من أقوى الجياد يمثلون 19 دولة، في أمسية تمثل امتداداً للنجاحات التي تحققت على مدار أكثر من ربع قرن، شهدت إقامة 189 سباقاً، تنافس على ألقابها صفوة خيول 32 دولة من حول العالم، ووقفت شاهداً على إبداعات 473 مدرباً، و321 فارساً.
ونجحت خيول الدولة على مدار النسخ الـ 25 الماضية، في انتزاع 85 انتصاراً، يقابلها 104 انتصارات حققتها الخيول الدولية القادمة من الخارج، مما يعكس حجم الثقل الدولي وحرص ملاك الخيل على العالم ومنذ انطلاقة النسخة الأولى عام 1996، في التواجد المستمر في "كأس دبي العالمي" والسعي للمنافسة على ألقابها وجوائزها المالية السخية.
وسلط الشوط التاسع والرئيس "كأس دبي العالمي" البالغ جوائزه 12 مليون دولار، رفعة وقوة "الأمسية" ومكانتها على الساحة الدولية، 
 الخيول التي تنافست على الدوام للظفر بلقب هذا الشوط، خاصة التنافس التقليدي بين الخيول الإماراتية ونظيراتها الأميركية، والتي استهلت بفوز أمريكي في النسخة الأولى مع الجواد "سيغار" قبل أن تتناوب خيول كلتا الدولتين في التناوب على الانتصارات حتى العام 2016 الذي شهد الانتصار الأميركي الأخير مع الجواد "كاليفورنيا كروم" وابتع بسيطرة إماراتية وخليجية على ألقاب الكأس، بعد أن أهدى "أوروغيت" السعودية لقبها الأول تاريخياً، واتبع بهيمنة خيول "غودولفين" على ألقاب النسخ الثلاثة الأخيرة، من ضمنها إنجازٍ غير مسبوق بفوز نجم "غودولفين" الجواد "ثندر سنو" بالثنائية على التوالي في نسختي 2018 و2019، واستكمل العام الماضي بـ "الهاتريك" للشعار الأزرق واللقب التاسع تاريخياً لـ "غودولفين" والـ 13 للجياد الإماراتية، والذي جاء مع الجواد "ميستيك غايد".

 

طباعة