أكد أن القرار جاء بعد سلسلة أخطاء تحكيمية

فريق أبوظبي ينسحب من بطولة العالم لزوارق الـ «إكس كات»

فريق أبوظبي يشارك في العديد من البطولات العالمية. من المصدر

قال فريق أبوظبي للزوارق السريعة إنه قرر الانسحاب من بطولة العالم لزوارق الـ«إكس كات»، التي أقيمت جولتها الافتتاحية في إمارة الفجيرة على مدار الأيام الماضية.

وقال النادي في بيان صحافي: «جاء قرار انسحاب الفريق بعد سلسلة من الأخطاء التحكيمية الكبيرة التي شهدتها المسابقة في المواسم الأخيرة، والارتباك الفني الذي تعاني منه لجنة البطولة، كما جاء أيضاً عطفاً على تغيير نتائجه عبر السباق الرئيس الأول، بعد أن حل زورق أبوظبي 4 بقيادة فالح المنصوري وشون تورنتي في المركز الأول، وحلول زورق أبوظبي 5 بقيادة ماجد المنصوري وراشد الطاير في المركز الثاني، ولكن بسبب تغيير في قوانين المسار بعد انطلاق السباق، والذي أربك المتسابقين، قامت اللجنة التحكيمية بشطب نتائج الفريق، ثم تغيير النتيجة مجدداً، وشطب دقائق من دورات الفريق، ليكون قرار الفريق هو الانسحاب النهائي من البطولة».

من جانبه، أكد نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية، العضو المنتدب أحمد ثاني الرميثي، أن انسحاب فريق أبوظبي من البطولة يأتي بحكم أنه يمثل دولة الإمارات من خلال المنافسة، ويجب أن يكون التمثيل من خلال بطولة واضحة المعالم من ناحية التحكيم والإجراءات الفنية، وأكد أن سمعة الفريق ومستواه العالمي لا يسمحان له بالوجود عبر بطولة مليئة بالتخبط التحكيمي، والقرارات الفنية العشوائية.

من جهته، أكد رئيس بعثة فريق أبوظبي سالم الرميثي، أن قرار الانسحاب جاء بعد سلسلة متصلة من الأخطاء الفنية المؤثرة في النتائج التي يحققها فريق أبوظبي وبشكل سلبي. وأضاف: «نحمل كل التقدير والود للقائمين على البطولة في إمارة الفجيرة وفي نادي الفجيرة الدولي للرياضات البحرية، ونؤكد أنه لا علاقة لهم بما حدث، حيث أن القرارات تأتي من اللجنة الفنية والتحكيمية الدولية في البطولة، والمعينة من الاتحاد الدولي للرياضات البحرية».

 

طباعة