النصر ودّع بطولتين وخسر 8 نقاط في 25 يوماً

الوحدة كرر فوزه على النصر في بطولة الدوري. من المصدر

يعيش فريق النصر فترة صعبة، بعد أن تعرض لمجموعة من النتائج السلبية، كانت كفيلة بالوداع المبكر من بطولتي كأس رئيس الدولة وكأس رابطة المحترفين، وكلتاهما كان قد وصل فيهما إلى المباراة النهائية الموسم الماضي، كما خسر الفريق ثماني نقاط في ثلاث مباريات، كلفته الابتعاد عن المنافسة على لقب الدوري بفارق 12 نقطة عن المتصدر العين.

وتعرض النصر لخسارة جديدة أمام الوحدة في الجولة 13 من دوري أدنوك للمحترفين بنتيجة 2-1، في استاد آل مكتوم، بعد أن كان قد خسر أيضاً أمام الوحدة في أبوظبي منذ خمسة أيام، ودّع بنتيجتها كأس رابطة المحترفين، ثم توجه مدرب الفريق، الأرجنتيني دياز، بالاعتذار إلى جمهور النصر على الخسارة الأخيرة، أمام الوحدة، وذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد بعد المباراة، مشيراً إلى أن الفريق في حاجة إلى دعم كبير على مستوى اللاعبين، لمعالجة الأخطاء، خصوصاً أن دكة البدلاء تضم عدداً كبيراً من الشباب.

وبدأ النصر مسلسل النتائج السلبية بعد فترة التوقف الكبيرة في نوفمبر، حيث خاض مباراة واحدة فقط خلال 22 يوماً من التوقف، ثم بدأ مبارياته مع الوحدة في ذهاب كأس رابطة المحترفين بتعادل سلبي 16 ديسمبر، وخسر من العين في دور الـ16 بكأس رئيس الدولة في استاد آل مكتوم، وودع البطولة، وكرر خسارته أمام العين في الجولة 11 من الدوري، ثم خرج ليتعادل مع الظفرة في الجولة 12، وودع كأس رابطة المحترفين أمام الوحدة في الرابع من يناير بالخسارة 2-صفر، ثم خسر في الجولة 13 أمام الفريق نفسه في استاد آل مكتوم 2-1. وقال المحلل الفني ومدير فريق النصر السابق، خالد عبيد، لـ«الإمارات اليوم»: «هناك هبوط غير متوقع أو مفهوم من اللاعبين الأجانب بداية من أفضل لاعبي الدوري الإماراتي ريان مينديز، إضافة إلى عدم ثبات في التشكيل، خاصة الخط الخلفي، وعدم وجود عدد من اللاعبين أو الاستعانة بهم دون تحديد، إذا كانوا مصابين أم لا، مثل اللاعب محمد فوزي، وغير ذلك من الأمور التي وقفت أمام النصر الفترة الماضية».

من جهة آخرى، علمت «الإمارات اليوم» أن مجلس إدارة نادي النصر، برئاسة مروان بن غليطة، سيعقد اجتماعاً مهماً، اليوم، مع إدارة الشركات بالنادي، وقد تنتج عنه قرارات مهمة.

طباعة