فريق البحرين ريد إكستريم يسعى لاحراز مراكز الصدارة

لوب متفائل للفوز برالي داكار "السعودية 2022" بعد الاختبارات الناجحة في الإمارات (صور)

صورة

أعلن سائق فريق البحرين ريد إكستريم سيباستيان لوب بطل العالم للراليات تسع مرات عن تفاؤله بإضافة انتصار آخر لسجله الحافل بالانتصارات عند انطلاق رالي داكار 2022 في السعودية، السبت، ويستمر على مدار أسبوعين، متسلحاً بنجاح الاختبارات التي خضع لها أخيراً في الإمارات وعززت ثقته بالتفوّق في أكثر الراليات صعوبة في العالم.

ويخوض سيباستيان لوب غمار رالي داكار الذي يعد أكثر الراليات تطلباً في العالم جنباً إلى جنب مع نجوم فريق البحرين ريد إكستريم وهم: ناني روما الفائز بلقب داكار عام 2014، وأورلاندو تيرانوفا، وسيقود الفريق 3 سيارات برودرايف (هنتر تي 1 +) التي تستخدم الوقود المستدام الجديد.

واحتل ناني روما المركز الخامس في رالي داكار العام الماضي، وهو أعلى إنجاز سجله فريق في أول ظهور له في هذا الحدث، ويعتقد جميع زملائه في فريق البحرين ريد إكستريم أنه من الممكن تحقيق نتيجة أفضل بكثير هذه المرة، خاصة بعد أسبوعين من الاختبارات المكثفة في صحارى الإمارات العربية المتحدة في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال سيباستيان لوب في تصريحات صحافية: "ان رالي داكار دائماً ما يكون صعباً للغاية، وتحتاج إلى امتلاك سيارة قوية، وتجميع كل أفكارك معاً سواء خلال القيادة أو الملاحة لتجنب الأخطاء".

وأضاف "لقد قمنا بكل شيء خلال اختباراتنا في الإمارات للتحضير لرالي داكار، وبدأنا بعد ذلك بكل ثقة في التفكير بالفوز بلقب الرالي".

ويعتبر رالي داكار 2022 الجولة الافتتاحية لبطولة العالم للراليات الصحراوية (فيا) الجديدة والتي تضم أيضا جولات رالي أبوظبي الصحراوي ويقام خلال الفترة من 5-10 مارس،  ورالي كازاخستان من 24-30 أبريل، ورالي الأندلس من 6-12 يونيو، ورالي المغرب من 6-12 أكتوبر.

ويضم رالي داكار مرحلة انتقالية تبلغ مسافتها 595 كم، ومرحلة خاصة مسافتها 19 كم تقع ما بين جدة وحائل، وسيتم على ضوء نتائج هذه المرحلة  تحديد ترتيب الانطلاق في مرحلة اليوم التالي ومسافتها 330 كم.

ويعد ناني روما أحد منافسين ثلاثة فقط في تاريخ رالي داكار فازوا على متن دراجة نارية في عام (2004) وعلى متن سيارة، وقال ناني "يمكنني الآن على متن سيارة تي 1 + ذات العجلات الأكبر الحفاظ على سرعتي في الأماكن التي لم أتمكن سابقاً من الحفاظ على سرعتي فيها" .

وأضاف "إن العنصر الرئيسي هو أن السيارة قوية، وهذه هي النقطة الأساسية بالنسبة لي بعد اختبارنا في الإمارات، حيث قضينا ساعات طويلة في السيارة. وكانت أوقات مثيرة".

وتابع "إن سيارات تي 1 +الجديدة أثقل من سيارات تي 1 ولكن بنفس القوة، وهذا يعني اختلافاً طفيفاً في شعور السائقين الذين اضطروا إلى التكيف وفقاً لذلك".

وتستخدم سيارات فريق البحرين ريد إكستريم الوقود المستدام الجديد (برودرايف إيكو باور) الذي تم تطويره خصيصا لسيارات هنتر ويقلل من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بنسبة 80٪ مقارنة بالبنزين.

من جانبه، قال عضو الفريق أورلاندو تيرانوفا "ان السيارة الجديدة مذهلة لأنها سهلة القيادة وتشعرك بالثقة فيما يتعلق بالسرعة والأمان. إنه حقاً عمل رائع من الفريق لبناء هذه السيارة، لذلك إذا تمكنا من تحقيق المركز الأول فستكون نتيجة مذهلة ".

طباعة