لاعب المنتخب الأولمبي يتطلع إلى السير على خطى والده

سلطان عادل: هدفنا الفوز بكأس آسيا والتأهل لأولمبياد باريس

سلطان عادل ظهر بمستوى جيد مع المنتخب الأولمبي في التصفيات الآسيوية. من المصدر

وصف لاعب المنتخب الأولمبي ونادي اتحاد كلباء سلطان عادل، حصول المنتحب الأولمبي على بطاقة التأهل لنهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً التي ستُقام في أوزبكستان العام المقبل، بالإنجاز المهم، وبأنه لم يكن ليتحقق لولا إصرار اللاعبين، خصوصاً أن التصفيات الآسيوية كانت قوية وصعبة بسبب قوة المنتخبات المشاركة، كاشفاً عن طموحه أن يصل بمستواه كلاعب في خط الهجوم إلى مستوى النجمين أحمد خليل وعلي مبخوت وتكرار المستوى الفني المميز الذي ظهر عليه والده عادل محمد نجم المنتخب في التسعينات ومطلع الألفية الحالية، مؤكداً أنه يعتبر هذا الحلم واجباً يجب العمل على تحقيقه.

وقال سلطان عادل لـ«الإمارات اليوم»: «هدفنا المقبل الفوز بالبطولة الآسيوية والتأهل لأولمبياد باريس 2024، ونعتز جميعاً كلاعبين بتأهلنا للبطولة الآسيوية، وشخصياً اعتز بذلك، كون المشاركة مع المنتخب الأولمبي هي الأولى في مسيرتي الكروية، وأتمنّى أن أواصل مسيرة والدي لاعب المنتخب السابق».

وتابع: «الخسارة الأولى للمنتخب الأولمبي في التصفيات الآسيوية أمام قيرغيزستان كادت أن تصعب المهمة علينا، لكن ثقتنا بأنفسنا كانت كبيرة وتمكنا من اجتياز أصعب الظروف وتحقيق انتصارين متتاليين على كل من الهند وعمان».

وأضاف: «سأواصل تدريبي بشكل قوي ومنتظم مع فريقي الحالي اتحاد كلباء بإشراف مدربي الأوروغوياني خورخي دا سيلفا ومساعده المدرب المواطن عيسى بوصيم، الذي اعتبره الجندي المجهول في فريق النمور، حتى أصل إلى المستوى المأمول الذي أتطلع إليه».

وأكد عادل محمد أن المردود الفني للمنتخب الأولمبي يؤكد أنه قادر على التأهل لأولمبياد باريس 2024، وقال: «أتمنّى أن أكون ضمن صفوف المنتخب الأولمبي في الأولمبياد المقبل، خصوصاً أن عمري حالياً 17 عاماً، وأمامي طريق طويل مع الأبيض الأولمبي وصولاً للمنتخب الأول، وأتمنى مستقبلاً أن أصبح بمستوى أحمد خليل وعلي مبخوت، وسأجتهد بكل تأكيد من أجل الوصول لهذا المستوى».

وذكر لاعب المنتخب الأولمبي أنه يحظى بدعم ورعاية كبيرة من والده وعائلته.

ولعب سلطان عادل دوراً محورياً مع المنتخب الأولمبي في التصفيات الآسيوية، كما يعتز بالهدف الذي سجله لفريقه اتحاد كلباء في مرمى خورفكان في بطولة الدوري الموسم الماضي، بينما يرى أن مهاجم المنتخب البولندي وبايرن ميونيخ ليفاندوفسكي قدوته على المستوى العالمي.

وتأهل المنتخب الأولمبي رسمياً لنهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً، متصدراً المجموعة الخامسة برصيد ست نقاط، فيما جمعت كل من الهند وقيرغيزستان أربع نقاط، وجاء المنتخب العماني في المركز الأخير بثلاث نقاط.

• 6 نقاط جمعها المنتخب الأولمبي، وتصدر بها المجموعة الخامسة، في التصفيات المؤهلة لكأس آسيا.

طباعة