اطلع على خطط التنمية الرياضية وأجندة الفعاليات الرياضية المجتمعية والعالمية

محمد بن زايد يتسلم من نهيان بن زايد القميص الرسمي لـ «ماراثون أدنوك أبوظبي»

محمد بن زايد خلال تسلم قميص «ماراثون أدنوك أبوظبي» من نهيان بن زايد بحضور خالد بن محمد بن زايد وسلطان الجابر وعارف العواني وسهيل العريفي. وام

تسلم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، من سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، القميص الرسمي للنسخة الثالثة من «ماراثون أدنوك أبوظبي».

واطلع سموه على خطط التنمية الرياضية وأجندة الفعاليات الرياضية المجتمعية والعالمية التي تقام في العاصمة أبوظبي خلال المرحلة المقبلة، من بينها «ماراثون أدنوك أبوظبي»، الذي يقام يوم 26 نوفمبر المقبل، وفق أعلى التدابير الوقائية للحفاظ على سلامة وصحة جميع المشاركين، إذ ستكون المشاركة في النسخة الثالثة للماراثون وفق طاقة استيعابية محددة بـ10 آلاف مشارك.

وحضر مراسم التسليم، سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، والدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة «الرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، ومجموعة شركاتها» العضو المنتدب للشركة.

وأشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالجهود الوطنية والدور المميز الذي يقوم به مجلس أبوظبي الرياضي، في ظل إشرافه ودعمه للتفاعل الرياضي المجتمعي والعالمي في أبوظبي.

وقال سموه إن «الفعاليات الرياضية تشجع فئات المجتمع على انتهاج النمط الرياضي الصحي والحفاظ على سعادة ورفاهية المجتمع، وتسهم في تكريس الوعي والثقافة بأهمية ودور الرياضة»، مؤكداً أهمية مشاركة فئات المجتمع من مواطنين ومقيمين في مختلف المبادرات الرياضية. ودعا سموه أفراد المجتمع كافة إلى المشاركة في الفعاليات الرياضية المجتمعية واتخاذ الرياضة نمطاً أساسياً في حياتهم. كما حضر اللقاء الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي عارف حمد العواني، والمدير التنفيذي لقطاع الفعاليات في المجلس سهيل العريفي.

ولي عهد أبوظبي:

• «الفعاليات الرياضية تشجع فئات المجتمع على انتهاج النمط الرياضي الصحي والحفاظ على سعادة ورفاهية المجتمع، وتسهم في تكريس الوعي والثقافة بأهمية ودور الرياضة».

طباعة