بيدرو الصفقة الوحيدة بـ «الاتفاق».. وكوامي ومصطفى في «المقيمين»

أندية المحترفين من دون «شراء وبيع» في السوق المحلية

صورة

شهدت فترة الانتقالات الصيفية التي أُغلقت أمس، ظاهرة غريبة هي غياب عمليات بيع وشراء اللاعبين من داخل أندية دوري المحترفين «أدنوك»، إذ اقتصرت غالبية الصفقات على انتقال اللاعبين على سبيل الإعارة أو في صفقات انتقال حر بعدما يفسخ اللاعب عقده مع ناديه السابق، وينتقل إلى ناديه الجديد من دون مقابل، بينما اقتصرت صفقات اللاعبين المحترفين داخل الدولة على صفقة بيع واحدة هي انتقال اللاعب البرازيلي جواو بيدرو من الظفرة إلى الوحدة، إلى جانب صفقتين على مستوى اللاعبين المقيمين بانتقال اللاعب العراقي محمد مصطفى من الفجيرة إلى النصر واللاعب العاجي كوامي أوتوني من خورفكان إلى العين.

ورغم أن جواو بيدرو لعب في الموسم الماضي مع فريق بني ياس، وقدم اللاعب البرازيلي مستويات رائعة مع «السماوي» أسهمت في حلول الفريق بالمركز الثاني، فإن نادي الوحدة اتفق مع الظفرة في فبراير الماضي على التعاقد مع بيدرو بداية من الموسم الحالي، عقب انتهاء إعارة اللاعب البرازيلي مع بني ياس بنهاية الموسم الماضي.

ويخوض بيدرو موسمه الثالث في دوري المحترفين، إذ انضم إلى الظفرة في يوليو 2019 قادماً من الفتح السعودي في صفقة انتقال حر، وأحرز 12 هدفاً في 17 مباراة خاضها بالدوري بموسم 2019-2020، قبل أن ينتقل في الموسم الماضي إلى بني ياس على سبيل الإعارة لمدة موسم واحد، وتوهج اللاعب البرازيلي مع «السماوي» بإحرازه 18 هدفاً في 24 مباراة خاضها في الدوري، أما الموسم الحالي فشهد مواصلة بيدرو تألقه في الدوري بإحرازه أربعة أهداف في أول ست جولات من دوري المحترفين «أدنوك».

أما على مستوى اللاعبين المقيمين، فاشترى نادي العين عقد اللاعب العاجي كوامي أوتوني الذي لعب في صفوف خورفكان لمدة موسمين، إذ إنه رغم صغر سنه 19 عاماً لكنه كان من العناصر الأساسية مع «النسور» في موسم 2019-2020 وشارك مع الفريق في 15 مباراة في الدوري وأحرز هدفاً واحداً، بينما شارك في الموسم الماضي في 16 مباراة وأحرز هدفاً واحداً في الدوري، بينما تعاقد نادي النصر مع اللاعب العراقي محمد مصطفى الذي شارك للمرة الأولى في دوري المحترفين بالموسم الماضي مع فريق الفجيرة، إذ خاض 20 مباراة في الدوري مع «الذئاب» وأحرز ثلاثة أهداف في المسابقة.

من جهته، أكد وكيل اللاعبين محمد الخضيري أن ظاهرة عدم وجود حركة بيع وشراء من أندية دوري المحترفين تزايدت بشكل كبير في آخر ثلاثة أو أربعة مواسم، مشيراً إلى أن الأندية تستغني فقط عن اللاعبين الذين لا تحتاج إلى خدماتهم.

وقال الخضيري لـ«الإمارات اليوم» إن أندية دوري المحترفين تفضل الاحتفاظ بخدمات لاعبيها بدلاً من أن تستفيد الأندية المنافسة من إمكاناتهم، موضحاً: «غالبية الصفقات تتم عن طريق الإعارة أو انتقال اللاعب في صفقة انتقال حر عقب انتهاء عقده أو فسخ العقد مع ناديه السابق».

وأضاف: «قلة عدد اللاعبين الذين لديهم إمكانات كبيرة يسهم في تمسك الأندية بأفضل اللاعبين لديها، لذلك من النادر أن تتم مفاوضات بين إدارات الأندية لضم أحد اللاعبين بصورة مباشرة، وإذا حدثت مفاوضات يقابلها العديد من العراقيل أبرزها رفض النادي الفكرة، أو المبالغة في المقابل المادي، وهو ما يعد رفضاً أيضاً ولكن بصورة أخرى».

وأشار إلى أن أندية دوري المحترفين توافق على إعارة اللاعبين إلى الأندية التي لا تنافسها بشكل مباشر، بينما يتم وضع بند عدم مشاركة اللاعب أمام ناديه السابق حتى لا يتضرر النادي من إمكانية تألق اللاعب أمامه.

• بيدرو يخوض موسمه الثالث في الدوري منذ انضمامه إلى الظفرة في يوليو 2019.

• العين اشترى عقد كوامي الذي لعب لخورفكان موسمين.

طباعة